تغير لون أسنان الطفل: الأسباب وأهم النصائح

هل تريد معرفة ما هي الأسباب الكامنة وراء تغير لون أسنان الطفل وكيفية علاجها؟ إذًا فقط عليك قراءة المقال.

تغير لون أسنان الطفل: الأسباب وأهم النصائح

فلنتعرف على أبرز المعلومات حول تغير لون أسنان الطفل:

ماذا يقصد بتغير لون أسنان الطفل؟

تغير لون أسنان الطفل هي حالة تبدأ بتغير تدريجي في لون أسنان الطفل أو بدء ظهور تصبغات وبقع عليها، وفي بعض الحالات قد يخرج السن من اللثة بلون مختلف عن الطبيعي.

الجدير بالذكر أن على الأم معرفة أن الأسنان اللبنية للطفل تكون ناصعة البياض أكثر من الأسنان الدائمة، فلا يجب عليها مقارنة اللونين معًا.

أسباب تغير لون أسنان الطفل

تتمثل أبرز أسباب تغير لون أسنان الطفل في ما يأتي:

  • عدم الاهتمام بتنظيف الأسنان

أسنان الطفل بحاجة إلى عناية كبيرة للحفاظ عليها، وفي حال إهمال تنظيفها فإن البكتيريا تشكل على الأسنان اللويحات، وهذا يؤدي إلى تغير لونها إلى اللون المائل للأصفر في الغالب.

  • تناول المكملات الغذائية

تناول الطفل لبعض أنواع المكملات الغذائية سبب بارز في تغير لون الأسنان، ومن أبرز هذه المكملات الحديد.

  • تناول بعض أنواع الأدوية

تناول الطفل لمضاد حيوي أو تناول الحامل أثناء حملها أو أثناء إرضاعها للمضادات الحيوية من نوع التتراسيكلين (Tetracycline) يؤدي إلى تغير لون أسنان طفلها، ويظهر هذا الأمر عندما تبدأ الأسنان اللبنية بالظهور.

  • صنع الحليب بالماء المحتوي على نسب عالية من الفلورايد

تقوم بعض الأمهات من غير قصد أو من دون علم منها بخلط مسحوق الحليب الصناعي بالماء الذي يحتوي على نسب عالية من الفلورايد، وهذا يؤدي إلى التسمم بالفورايد الذي يؤدي إلى ظهور خطوط باهتة على الأسنان. 

  • إصابة الطفل ببعض الأمراض

تغير لون أسنان الطفل قد ينتج من إصابته بأحد الأمراض، والتي من أبرزها فرط بيليروبين الدم (Hyperbilirubinemia)، وهذا التغير يكون على شكل ظهور الأسنان بألوان متدرجة بين الأخضر والأصفر.

  • ضعف المينا

قد تكون ضعف المينا مشكلة وراثية تتناقل عبر أفراد الأسرة الواحدة، وضعف المينا يؤدي إلى تغير لون الأسنان في معظم الحالات. 

  • تناول بعض الأطعمة

يوجد بعض الأطعمة والمشروبات التي تسبب تغير لون الأسنان للأطفال والكبار على حد سواء، ومنها:

  • الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من السكر.
  • بعض أنواع الفواكه، ومنها: التفاح.
  • المشروبات الغازية والشاي، وكذلك القهوة والنسكافيه، فللأسف يوجد بعض الأطفال تقدم لهم هذه المشروبات.
  • تعرض الطفل لبعض أنواع العلاج

الأطفال الذين يتعالجون بالكيماوي نتيجة ورم في منطقة الرأس أو العنق معرضين لتغير لون أسنانهم.

  • استخدام غسول للأسنان لا يلائم الأطفال

غسل الفم بغسول يحتوي على الكلورهيكسيدين (Chlorhexidin) أو كلوريد سيتيل بيريدينيوم (Cetylpyridinium chloride) يؤدي إلى قتل البكتيريا، لكنه بالمقابل يغير لون أسنان الأطفال.

  • التعرض لإصابة

الأطفال معرضين للسقوط بشكلٍ متكرر، وفي حال سقوطهم على الأسنان فإن المينا ستتأثر مسببة تغير لون أسنان الطفل.

طرق الحد من تغير لون أسنان الطفل

يمكن الحد من بعض أسباب طرق تغير لون أسنان الطفل سابقة الذكر باتباع الطرق الاتية:

  • الحفاظ على تنظيف أسنان الطفل، ويتم ذلك بالطرق الاتية: 
    • البدء بغسل أسنان الطفل بمجرد ظهور الأسنان اللبنية.
    • غسل الأسنان مرتين يوميًا بمقدار دقيقتين في كل مرة، وتحت إشراف أحد الوالدين.
    • استخدام معجون أسنان يحتوي على نسب ضئيلة من الفلورايد. 
  • تجنب الأطعمة والمشروبات المسببة لتغير لون أسنان الطفل، ومنها: المشروبات الغازية، والشاي، والنسكافيه، والكاتشب.
  • استخدام المياه الصحية عند إعداد الحليب للطفل.
  • مراجعة الطبيب على الفور في حال تغير لون الأسنان دون وجود سبب مقنع لها، فذلك يكشف عن الأمراض بشكلٍ مبكر مما يسهل علاجها. 
من قبل رشا أحمد - الأربعاء ، 1 ديسمبر 2021