تعرف على أضرار الموز للرضع

للموز فوائد عديدة، وهو إحدى الفواكه المحببة للرضع، لكنه قد يسبب بعض الأضرار للرضع. فما هي أضرار الموز للرضع؟

تعرف على أضرار الموز للرضع

يعرف الموز بطعمه اللذيذ وفوائده العديدة، ويعد وجبة صحية للأطفال والرضع. ولكن من الممكن أن يسبب أضرارًا وأعراضًا جانبية في بعض الحالات.

أضرار الموز للرضع

يسبب الموز أحيانًا بعض الأضرار للرضع، نذكر منها:

1- تسوس الأسنان

الموز غني بالنشا الذي قد يسبب التسوس في حال عدم العناية الجيدة بنظافة الأسنان. 

فالنشا يحتاج لوقت طويل نسبيًا حتى يتحلل، فتبقى جزيئاته عالقة بين الأسنان لمدة قد تصل إلى الساعتين، مما يؤدي إلى جذب البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان ونخرها.

2- الام في البطن وإمساك

إن من أهم أضرار الموز للرضع أنه قد يسبب الامًا في البطن، خاصةً الموز غير الناضج، لاحتوائه على نسب عالية من النشا، الذي يحتاج لوقت طويل حتى يتم هضمه. 

ويحتوي كذلك الموز غير الناضج على حمض التانيك الذي يمنع الإفرازات الهاضمة في المعدة والأمعاء.

ومن أضرار الموز للرضع أنه قد يسبب الغثيان والاستفراغ ومغص البطن.

3- الغازات

يحتوي الموز على الفركتوز والألياف الذائبة، لذلك فإن تناول الموز يزيد من الجهد المبذول من القولون اللازم لتكسير الألياف، مسببًا غازات في البطن.

4- الحساسية

يجب على الأهل مراقبة الأطفال والرضع في حال ظهور أحد أعراض متلازمة التهاب الأمعاء الناجم عن البروتين، إذ تبدأ أعراض الحساسية الشديدة بالظهور بعد تناول مسبب الحساسية بساعتين إلى ثلاث ساعات.

قد يعاني بعض الرضع، خاصةً من يعاني من حساسية ضد اللاتكس، من حساسية تجاه الموز التي تسبب أعراضًا مختلفة، منها متلازمة الحساسية الفموية وطفح الحفاظ.

5- النعاس

يحتوي الموز على حمض أميني اسمه تريبتوفان الذي يمتاز بقدرته على تقليل قدرة الأداء العقلي، وكذلك يحتوي على نسبة عالية من السكريات التي تسبب النعاس. مما قد يؤدي إلى ازدياد ساعات نمو الرضيع..

والجدير بالذكر أن الموز مصدر غني بالبوتاسيوم، الذي قد يسبب ارتخاء العضلات، مما يساهم في النعاس.

6- زيادة الوزن

من أضرار الموز للرضع أنه قد يسبب ازدياد الوزن، فالموز غني بالسعرات الحرارية، لذلك ينصح بعدم الإكثار من الموز خاصةً إذا كان الطفل يعاني من ازدياد في الوزن.

7-السكري

كلما ازداد نضج الموز، كلما زاد المؤشر الجلايسيمي الخاص به، لذلك فإن تناول الموز الناضج بكثرة يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النمط الثاني.

من قبل د. جود شحالتوغ - الخميس ، 9 يوليو 2020