تطعيم الدرن للأطفال: أبرز المعلومات

قد تُثير العلامة المميزة على الكتف الأيسر لغالبية الأطفال تساؤل الكثيرين منّا، إنّها العلامة المميزة لتطعيم الدَّرَن، تابعوا قراءة المقال الآتي للتّعرُّف أكثر عن تطعيم الدرَن للأطفال.

تطعيم الدرن للأطفال: أبرز المعلومات

إليكم أبرز المعلومات عن تطعيم الدرن للأطفال، أو ما يعرف أيضًا بتطعيم السل أو التدرن (BCG tuberculosis vaccine):

تطعيم الدرن للأطفال

يحمي تطعيم الدرن من الإصابة بمرض الدرن، وهو عدوى بكتيرية خطيرة تصيب الرئتين، وقد تصيب أحيانًا أماكن أخرى في الجسم، مثل: العظام، والمفاصل، والكليتين، ويمكن للإصابة بعدوى السل أيضًا أن تسبب التهاب السحايا.

يعطى تطعيم الدرن لحديثي الولادة والرضع حسب البرنامج الوطني للمطاعيم في البلدان التي ينتشر فيها مرض الدرن بشكل كبير للوقاية من الإصابة بالتهاب السحايا والسل الدخني.

ما الفئات العمرية للأطفال التي يعطى لها تطعيم الدرن؟

يعطى تطعيم الدرن للأطفال حسب فئاتهم العمرية كما يأتي:

1. حديثو الولادة

يوصى بتطعيم الدرن لحديثي الولادة حتى سن عام واحد، والذين تتوفر فيهم الشروط الاتية:

  • ولدوا في مناطق فيها معدلات مرتفعة من الإصابة بالدرن.
  • لديهم أحد الوالدين، أو الجد، أو الجدة ولدوا في مناطق كانت فيها معدلات الإصابة بالدرن مرتفعة.

2. الأطفال

يجب إعطاء تطعيم الدرن فقط للأطفال الذين أظهر لديهم اختبار الجلد لفحص السل نتيجةً سلبية، والذين يتعرضون باستمرار ولا يمكن فصلهم عن البالغين الذين تتوفر لديهم الصفات الاتية:

  • المصابون الذين لم يتم علاجهم من مرض الدرن، أو أن علاجهم كان غير فعال.
  • المصابون بعدوى الدرن من سلاسات مقاوٍمة لعلاج الإيزونيازيد وعلاج الريفامبين.

ما هو أفضل وقت لحصول الطفل على تطعيم الدرن؟

من الأفضل أن يحصل الطفل على تطعيم الدرن في غضون أيام قليلة من ولادته وحتى عمر 6 أشهر، ولكن يمكن تطعيمه في أي وقت حتى سن الخامسة.

إذا كان الطفل أكبر من 6 أشهر فسيتم إجراء فحص له لمعرفة ما إذا كان مصابًا بالدرن أم لا، ويتم إعطاء التطعيم للطفل اعتمادًا على نتائج هذا الفحص.

ما مدى فعالية تطعيم الدرن للأطفال؟

إن تطعيم الدرن مصنوعٌ من سلالات ضعيفة من بكتيريا الدرن تحفز جهاز المناعة للحماية من المرض بعد أخذ التطعيم، ويعطي هذا مناعة جيدة للأشخاص الذين تلقوا تطعيم الدرن دون الإصابة بالمرض أو بمضاعفاته الخطيرة.

إن تطعيم الدرن فعال بنسبة 70 - 80% ضد أصعب أنواع بكتيريا الدرن، بما فيها البكتيريا التي تسبب التهاب السحايا لدى الأطفال لكن التطعيم أقل فعالية للوقاية من أمراض الجهاز التنفسي التي يمكن أن تسببها بكتيريا الدرن، وهو الشكل الأكثر شيوعًا لمرض الدرن لدى البالغين.

الجدير بالذكر أن تطعيم الدرن يساعد الجسم على تطوير مناعة ضد المرض، لكنه لا يعالج العدوى النشطة لدى المرضى المصابين.

يمكن أن يفقد المطعوم فعاليته بمرور الوقت، غالبًا في غضون 5 إلى 15 سنة.

ماذا بعد تطعيم الدرن للأطفال؟

بعد حقن التطعيم من الطبيعي أن تظهر بقعة حمراء بارزة عن مستوى سطح الجلد خلال أسبوع أو 3 أسابيع، ومع مرور الوقت تلين وتنفجر مما يؤدي إلى تقرح في الجلد مكانها وقد تحتاج إلى 3 أشهر لحين شفائها، وغالبًا ما تترك ندبة صغيرة.

  • العناية في مكان حقن التطعيم

إليكم بعض النصائح للعناية في مكان تطعيم الدرن للأطفال:

  • اترك مكان التطعيم ليشفى بشكل طبيعي وحافظ عليه نظيفًا وجافًا.
  • لا تستخدم المراهم أو الزيوت أو الأعشاب في مكان التطعيم.
  • ضع ضمادة شاش معقم إذا لزم الأمر لتسمح بمرور الهواء، ولا تستخدم اللاصق على مكان التطعيم.
  • تجنب الضغط على مكان التطعيم أو خدشه.

الاثار الجانبية لتطعيم الدرن للأطفال

إن بعض الاثار الجانبية لتطعيم الدرن يمكن أن تظهر بعد 5 أشهر من الحصول على تطعيم الدرن، ويمكن أن تستمر أيضًا لعدة أسابيع.

يصاب معظم الأطفال بتقرح مكان حقن التطعيم يترك ندبة صغيرة بمجرد أن يتلئم، وإن هذا أمرٌ طبيعي ولا يستدعي القلق.

إليكم بعض الاثار الجانبية الشائعة لتطعيم الدرن للأطفال:

  • حمى خفيفة أو أعراض شبيهة بالإنفلونزا.
  • الام في العضلات.
  • انتفاخ الغدد اللمفاوية الموجودة في الرقبة أو تحت الإبط.
  • ظهور نتوء تحت الجلد في مكان حقن التطعيم.

في بعض الحالات قد يتسبب تطعيم الدرن ببعض المضاعفات الشديدة، لذا تجدر الإشارة إلى ضرورة مراجعة الطبيب في الحالات الاتية:

  • ظهور تقرحات أو تغيرات في الجلد غير متوقعة في مكان حقن التطعيم.
  • انتفاخ شديد في الجلد دام لمدة يومين إلى 3 أيام أو أكثر.
  • حمى شديدة.
  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • تعب شديد.
  • ألم في عظام القدمين.
من قبل د. أسيل عبويني - الثلاثاء ، 30 مارس 2021