تشتت الانتباه عند الأطفال: دليلك الشامل

ما هي الأفكار المغلوطة حول تشتت الانتباه عند الأطفال؟ وما هو تصحيحها؟ تعرف على الإجابات بالإضافة إلى أهم المعلومات حول ذلك بعد قراءة هذا المقال.

تشتت الانتباه عند الأطفال: دليلك الشامل

تشتت الانتباه عند الأطفال هو اضطراب يصعب فيه طول وقت التركيز أو الانتهاء من إنجاز مهمة ما عند الطفل، أما في هذا المقال سنقوم بالتعرف عليه بشكل مفصل:

ما هي أبرز الحقائق المغلوطة حول تشتت الانتباه عند الأطفال؟

ينتشر مرض تشتت الانتباه عند الأطفال بنسبة 4% - 12%، ويعد الأولاد مرتين إلى ثلاث مرات أكثر عرضة للإصابة مقارنةً بالبنات، أما النقاط الاتية تلخص أبرز الأمور الخاطئة والمتداولة بين الناس مع تصحيحها:

  • تشتت الانتباه عند الأطفال دائمًا مرتبط بفرط الحركة: هذا خطأ فمن الممكن في العديد من الحالات أن يرتبط فرط الحركة مع تشتت الانتباه إلا أنه ليس دائمًا.
  • لا يمكن الطفل المصاب بتشتت الانتباه التركيز: هذا غير صحيح حيث يمكنه التركيز في الأمور التي يحبها، لكنه يفقد التركيز مجرد ما شعر بالملل أو عند التكرار.
  • يمكن للطفل المصاب بتشتت الانتباه أن يكون أفضل إذا أراد: هذا خطأ حيث يحاول الطفل كامل جهده لكنه لا يستطيع التركيز بشكل كامل حتى لو أراد ذلك.
  • يختفي تشتت الانتباه عند الأطفال عندما يكبرون: هذا خطأ حيث يمكن التخفيف من الأعراض بالعلاج إلا أن المرض لا يختفي مع التقدم في السن. 
  • الأدوية هي أفضل حل لعلاج تشتت الانتباه عند الأطفال: هذا خطأ أيضًا حيث قد يكون العلاج السلوكي أو الدعم الذي يتلقاه من العائلة والأصدقاء أفضل.

ما هي أعراض تشتت الانتباه عند الأطفال؟

هناك عدد من الأعراض التي قد يواجهها الطفل المصاب بتشتت الانتباه، مثل:

  • عدم القدرة على التركيز لوقت طويل.
  • صعوبة في الاستماع للاخرين.
  • صعوبة الاهتمام بالتفاصيل.
  • سهولة التشتت.
  • النسيان.
  • صعوبة تنظيم الأمور.
  • أداء مدرسي ضعيف.
  • لا يمكنهم إتمام المهمة. 

ما هي أسباب تشتت الانتباه عند الأطفال؟

لا يعد السبب الرئيس لهذا المرض معروف إلا أنه يعتقد بأنه وراثي حيث قد يكون أي من الأبوين مصاب به أو أحد الأقرباء، كما أن هناك بعض العوامل التي قد تزيد من إمكانية حدوثه، مثل:

كما وجد أن الأطفال المصابين بتشتت الانتباه لديهم كمية أقل من هرمون الدوبامين، وقد يكون لديهم عمليات أيض أقل. 

كيف يمكن تشخيص تشتت الانتباه عند الأطفال؟

يبدأ الطبيب بتشخيص الحواس، مثل: السمع والبصر من أجل استثناء أي أمور أخرى قد تكون السبب في تشتت الانتباه، بعد ذلك يقوم الطبيب من الأهل وأحيانًا من المدرسة بتعبئة استبيان، ويقوم بتشخيص فرط الانتباه عند الطفل في حال كانت نتائج الاستبيان كالاتي:

  • سهولة تشتت الطفل.
  • ظهور أعراض تشتت الانتباه عند الأطفال منذ سن أصغر واستمرارها.
  • نفس الأعراض تظهر في البيت والمدرسة

كيف يمكن علاج تشتت الانتباه عند الأطفال؟

قد يشمل العلاج على أي من الاتي:

  • الأدوية: وهي الأدوية التي تساعد الطفل على زيادة التركيز والتحكم بمجريات الأمور. 
  • العلاج السلوكي: وذلك من خلال الاستعانة بمعالج خاص يعمل على زيادة مهارات التواصل الاجتماعي والعاطفي وتطوير مهارات التخطيط عند الطفل. 
  • العلاج من خلال تعليم الأهل: وذلك من خلال تأهيل الأهل أو مقدمي الرعاية وتعريفهم بالمرض وحيثياته ليصبح بإمكانهم التعامل مع الطفل. 
  • دعم المدرسة: حيث تلعب المدرسة والمدرسين دور مهم في العلاج من خلال دعم الطفل وتشجيعه على أداء مهماته والاستمتاع بها. 
من قبل د. ملاك ملكاوي - الاثنين ، 22 نوفمبر 2021