تركيب اللولب: هذا ما عليك توقعه أثناء التركيب

هل أنت بصدد القيام بتركيب لولب رحمي؟ إليك كافة ما عليك توقعه أثناء عملية تركيب اللولب وكيف عليك تحضير نفسك للعملية.

تركيب اللولب: هذا ما عليك توقعه أثناء التركيب

اللولب الرحمي هو عبارة عن أداة صغيرة على شكل حرف T يتم إدخالها إلى الرحم وتعمل على إطلاق كميات صغيرة من هرمون البروجسترون على فترات لمنع الحمل.

التحضير لتركيب اللولب

قبل إدخال اللولب وتركيبه من قبل الطبيبة المختصة، قد تنصح الطبيبة بالقيام بالأمور التالية:

  • تناول دواء مسكن للألم قبل العملية بساعة، لتخفيف عدم الراحة وأي ألم أو تشنجات قد تنتج عن تركيب اللولب.
  • التأكد من إحضار فوط صحية نسائية من المنزل، بسبب النزيف الخفيف المتوقع بعد العملية.

طريقة تركيب اللولب بالخطوات

قبل البدء تقوم الطبيبة المختص عادة بشرح خطوات هذا الإجراء الطبي، وما على المريضة توقعه لكي تصبح المريضة أكثر راحة واسترخاء.

وهذه هي الخطوات بالتفصيل:

1- المرحلة الأولى: فتح المهبل وتعقيمه

هذه هي الخطوات المتوقعة:

  • يتم القيام بفحص مهبلي داخلي أولاً، حيث تقوم الطبيبة بإدخال إصبعين في المهبل مع وضع اليد الأخرى على البطن لتحديد مواقع أجزاء الجهاز التناسلي.
  • تساعد الخطوة السابقة الطبيبة على معرفة حجم وموقع الرحم والأعضاء الأخرى في الجهاز التناسلي ومدى ثباتها وسلامتها.
  • ثم تقوم الطبيبة بتثبيت المهبل والرحم عبر إدخال أداة خاصة، يتم فتح شقيها حال دخولها وتثبيتها في المهبل لتبقي المهبل متوسعاً وتتيح رؤية ما في الداخل بوضوح إلى حين الانتهاء من إدخال اللولب.
  • ثم يتم تعقيم البيئة الداخلية للمهبل بسائل خاص، منعاً للالتهابات أو أي نوع من العدوى.
  • قد يلجأ الطبيب في بعض الحالات لاستخدام جل خاص كمسكن موضعي لمنع الألم خلال هذه المرحلة.

2- المرحلة الثانية: أخذ القياسات الصحيحة

يتم في هذه المرحلة إدخال أداة خاصة لمعرفة طول واتجاه عنق الرحم والرحم، وذلك لإدخال اللولب بشكل صحيح دون أي خطورة، كأن يثقب الرحم بسبب إدخال اللولب بزاوية خاطئة مثلاً.

3- المرحلة الثالثة: تركيب اللولب

بعد سحب أداة القياس، تقوم الطبيبة بالإجراءات التالية:

  • يتم إزالة اللولب من غلافه المعقم، ثم يتم القيام بطي الذراعين الخارجين من مبنى اللولب وطيهما ووضع اللولب في أداة خاصة.
  • ثم يتم إطلاق هذه الأداة إلى داخل المهبل إلى المكان الذي حددته الة القياس.
  • حال استقرار اللولب في المكان المخصص وخروجه من الأنبوب الذي وضع فيه أثناء عملية الإطلاق، ينفرد اللولب وتخرج الذراعان ليستقر اللولب في مكانه ويثبت.

4- المرحلة الرابعة: الانتهاء من تركيب اللولب

بعد إدخال اللولب وانغراسه بنجاح، يتم عمل التالي:

  • إزالة كافة الأدوات التي تم استخدامها لفتح المهبل، وتترك الطبيبة بعض الخيوط المتدلية من اللولب إلى عنق الرحم.
  • ثم تقوم الطبيبة بقص الخيوط الخارجة من المهبل، بحيث لا يتبقى منها أي جزء خارجي مرئي، مع الاحتفاظ بقدر من الخيوط يمكن المرأة من لمسها عند إدخال الاصبع في المهبل بضعة سنتيمترات.

ويجب أن تقوم الطبيبة بإعلام المريضة بنوع اللولب الذي تم تركيبه، فاللولب الرحمي يأتي بأنواع كثيرة ومتعددة.

أمور أخرى عليك معرفتها عن تركيب اللولب

عليك أيضاً معرفة بعض الأمور الأخرى المتعلقة بتركيب اللولب، وهذه أهمها:

  • عادة ما تتم عملية تركيب اللولب خلال عدة دقائق فقط دون أي تعقيدات.
  • قد تشعر المرأة ببعض الألم أو التشنجات أو حتى الدوار أثناء تركيب اللولب.
  • في حال كانت المرأة ليست في فترة دورتها الشهرية، تلجأ الطبيبة عادة للقيام بفحص حمل أولاً للتأكد من عدم وجود حمل قبل البدء بتركيب اللولب.
  • يجب سؤال الطبيبة عن طريقة العناية باللولب ومتى يجب استبداله.

خرافات حول اللولب

إذا ما كنت تفكرين في تركيب لولب، عليك معرفة الخرافات حوله، وهذه أهم الخرافات:

  • لا تستطيع المرأة التي لم يسبق لها الحمل والولادة استعمال اللولب.
  • اللولب يتسبب بالعقم كما ويسبب مرض الحوض الالتهابي.
  • اللولب يشكل خطراً على صحة المرأة.

الخرافات المذكورة أعلاه لا أساس لها من الصحة.

من قبل رهام دعباس - الخميس ، 29 نوفمبر 2018
آخر تعديل - السبت ، 1 ديسمبر 2018