تحليل الحمل بالخل: حقيقة أم خرافة

قد يخطر في بالك تجربة بعض الطرق المنزلية لتحليل الحمل ومنها تحليل الحمل بالخل فكيف يتم إجراءه؟ وما حقيقة اختبارات الحمل المصنوعة منزليًا؟

تحليل الحمل بالخل: حقيقة أم خرافة

إذا لم تكوني متأكدة من أنك حامل فإنه من المغري تجربة بعض تحاليل الحمل المصنوعة منزليًا والتي يستخدم فيها المكونات المنزلية المتاحة بسهولة ومنها استخدام الخل.

كل ما يهمك معرفته حول تحليل الحمل بالخل وما حقيقته في ما يأتي:

تحليل الحمل بالخل: حقيقة أم خرافة

لم يكتشف الباحثون فعالية لتحاليل الحمل المصنوعة منزلية ولا يوجد أي دليل علمي لها بما في ذلك تحليل الحمل بالخل، وقد يعطي اختبار الحمل المصنوع منزليًا نفس نتيجة الاختبار الموثوق به عن طريق الصدفة، ومن الجدير بالذكر أن الحصول على نفس النتيجة لا يعني بالضرورة أن التحليل المصنوع منزليًا كان دقيقًا.

عند استخدام تحليل الحمل الموثوق به فإنه يتم معرفة ما يتم قياسه والية عمله والسبب في ظهور النتيجة أما التحليل المصنوع منزليًا لا يوجد له الية عمل واضحة لذا يبقى اختبار الحمل المنزلي المباع في الصيدليات الأكثر دقة ولا يمكنك اعتماد نتائج التحليل المصنوع في المنزل.

يشير بعض الخبراء أن التفاعل الحاصل بين المواد المستخدمة في التحليل المنزلي وبول المرأة الحامل له علاقة بدرجة حموضة البول أو ما يعرف بالرقم الهيدروجيني والذي يختلف تبعًا لفسيولوجية المرأه والنظام الغذائي والسجل الطبي لها وليس بسبب وجود هرمون الحمل.

سلبيات اختبار الحمل بالخل

من المعتقد أن تحليل الحمل بالخل يحدث عندما يتفاعل هرمون الحمل (hCG) الحمضي الموجود في بول المرأة الحامل مع الخل محدثًا تفاعلًا كيميائيًا ينتج عنه تغير في اللون إذا كان الفحص إيجابي أي يوجد حمل.

هناك الكثير من السلبيات التي تواجه تحليل الحمل بالخل نذكر بعضًا منها:

  • لا يمكن إجراء تحليل الحمل بالخل مبكرًا نظرًا لانخفاض نسبة هرمون الحمل في البول ويجب الانتظار لمدة أسبوع بعد غياب الدورة الشهرية.
  • قد لا يكون التغير في اللون الناتج واضحًا أو ثابتًا لذا من الصعب تحديد النتائج إذا كان ذلك صحيحًا.
  • قد تؤثر بعض الأوساخ والبكتيريا على نتيجة التحليل.
  • الإصابة بالضرر العاطفي للنساء اللواتي يرغبن بالحمل إذا ظهرت نتيجة سلبية بالخطأ.
  • إلحاق الضرر بالنساء الحوامل إذا ظهرت نتيجة سلبية بالخطأ فقد لا يتخذن الإجراءات اللازمة للحمل ما يؤذي الجنين أيضًا.
  • هناك بعض الحالات الصحية التي يكون فيها معرفة الحمل أمرًا مهمًا للغاية مثل الحمل خارج الرحم مما يؤدي إلى عدم الإكتراث عند ظهور نتيجة سلبية بالخطأ.

الطرق الصحيحة لتحليل الحمل

بعيدًا عن تحليل الحمل بالخل إليك الطرق الصحيحة التي يتم من خلالها تحليل الحمل في ما يأتي:

1. تحليل الحمل في الدم

يتم إجرائه في المخبر ويمكنه الكشف عن الحمل في وقت أبكر من تحليل الحمل في البول المنزلي لكنه يستغرق وقتًا أطول في ظهور النتائج.

ينقسم إلى نوعين: النوعي يتم من خلاله تحديد وجود هرمون الحمل أم لا والكمي لتحديد كمية هرمون الحمل في الدم لتحديد أسابيع الحمل أو تتبع مشاكل الحمل الأخرى.

2. تحليل الحمل في البول

يمكن إجرائه في المختبر أو المنزل فهو تحليل سريع ومريح وسهل الاستخدام كما أنه دقيق إذا تم اتباع التعليمات المتعلقة بالفحص.

يتم من خلال جمع البول في وعاء نظيف ومن ثم غمس شريط فحص الحمل المنزلي أو استخدام القطارة لوضع نقط البول على شريط فحص الحمل والانتظار بضع دقائق لظهور النتيجة.

من قبل رزان الحوراني - الأحد ، 29 نوفمبر 2020
آخر تعديل - السبت ، 27 فبراير 2021