تبخير المهبل: هذا ما عليك معرفته

هناك العديد من الطرق الشائعة والقديمة لتنظيف المهبل، ومنها تبخير المهبل، فما هي هذه الطريقة؟ وهل هي فعالة حقاً؟ والسؤال الأهم من هذا كله، هل هي طريقة آمنة؟

تبخير المهبل: هذا ما عليك معرفته

هل سمعت مسبقاً بطريقة تبخير المهبل؟ اقرأ المقال لتعرف أكثر عن كل ما يتعلق بهذا الطريقة.

ما هو تبخير المهبل؟

بين الدورة الشهرية وممارسة العلاقة الحميمة والولادة، لا نستطيع أن ننكر أن المهبل يتحمل الكثير من الضغوط والأمور المرهقة، خاصة إذا ما أضفنا التغييرات الهرمونية وتأثيراتها المختلفة على المهبل!

ويعتبر تبخير المهبل أحد الوصفات الطبيعية القديمة والطبيعية لتنظيف المهبل والتي يقال أنها من الممكن أن تساعد في تنظيم الدورة الشهرية والتخفيف من النفخة والام الحيض.

طريقة تبخير المهبل

في العادة، يتم توجيه بخار دافئ يحتوي على خلاصة أعشاب طبية مفيدة إلى المهبل، وهي طريقة من الممكن عملها في المنزل، ولكن يرجى التنويه هنا إلى أن الكثير من الأطباء لا ينصحون بالقيام بها في المنزل.

وطريقة عمل هذه التبخيرة سهلة جداً، وذلك فقط عبر الجلوس أو القرفصة فوق وعاء يصدر منه بخار يحتوي على خلاصة بعض الأعشاب، مثل: البابونج، الأوريجانو، الريحان.

وهذه هي الخطوات السليمة للقيام بها منزلياً:

  • قومي بإضافة كوب من الأعشاب التي تفضلينها إلى وعاء من الماء الساخن.
  • اتركي الأعشاب في الماء الساخن مدة دقيقة واحدة على الأقل لكي تخرج خلاصتها إلى الماء.
  • قومي بخلع ملابسك من النصف السفلي.
  • اجلسي بوضعية السكوات أو القرفصاء فوق الوعاء، والبعض يفضل وضع الوعاء في المرحاض ثم الجلوس على مقعد المرحاض.
  • قومي بلف منشفة حول النصف السفلي من الجسم، لمنع البخار من التسلل للخارج.
  • تستغرق جلسة تبخير المهبل ما يقارب 20-60 دقيقة، وذلك يعتمد على مدى سخونة الماء في الوعاء والفترة التي يأخذها ليبرد.

فوائد تبخير المهبل

يزعم المؤيدون لهذه الطريقة أن تبخير المهبل يساعد على تنظيف الجهاز التناسلي للمرأة بالكامل، وهذه بعض الفوائد المحتملة (التي ما من بحوث علمية داعمة لها) الأخرى لهذه الطريقة الغريبة:

ما مدى فعالية تبخير المهبل وهل هو امن؟

ما من دليل علمي يدعم هذه الطريقة ويؤكد فعاليتها، كما لا ينصح الأطباء بتجربتها في المنزل ودون إشراف طبي.

وهنا يجب إدراك بعض الأمور قبل اللجوء لهذا النوع من طرق تنظيف المهبل والرحم:

  • إن تعرض المهبل لحرارة زائدة قد يوفر البيئة الملائمة للبكتيريا والفطريات والخمائر لتنمو وتتكاثر!
  • نظراً لأن الجلد في المنطقة الحساسة يعتبر رقيقاً ويجب التعامل معه بحذر، فمن الممكن عند تعريضه لبخار حار أن يتسبب له هذا ببعض الحروق.
  • ما من رأي طبي يدعم هذه الطريقة أو يفندها، لذا فإن اختيار الأعشاب المستخدمة قرار يعود بالكامل للمرأة، ما قد يكون أمراً ذو عواقب وخيمة إذا ما كان الاختيار خاطئاً.
  • هناك العديد من العلاجات البديلة التي يدعمها العلم والطب، إلا أن تبخير المهبل ليس إحداها.
  • لا يمكن اعتبار تبخير المهبل بديلاً لأي علاج قام الطبيب بوصفه لحالتك تحت أي ظرف، فعدم اتباع العلاج الطبي الموصوف قد يكون له تبعات خطيرة على صحتك.
  • إذا كانت المرأة حاملاً، فعليها الابتعاد تماماً عن تبخير المهبل، إذ أن بعض الأعشاب الطبيعية المستخدمة قد تتسبب في الإجهاض.
من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 9 أبريل 2018
آخر تعديل - الجمعة ، 15 يونيو 2018