أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

هل أنت أم جديدة وتتسائلين عن أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة، تعرفي على أهمها في هذا المقال.

أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة عديدة ومتنوعة، ومن الممكن اختيار ما يناسبك ويناسبك طفلها منها، إليك أهمها:

أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

تعرفي على الأوضاع المختلفة للرضاعة الطبيعية:

  • وضعية المهد (Cradle hold)

تعد هذه الوضعية من أكثر الوضعيات شيوعًا واستخدامًا من قبل الأمهات وخاصة في الأسابيع الأولى بعد الولادة.

لاستخدام هذه الوضعية في الرضاعة الطبيعية إليك أهم الخطوات: 

  1. احملي طفلك الصغير بين ذراعيك ودعي رأسه يستريح عند منطقة الكوع لديك في الجهة التي تنوين إرضاعها منها، واليد الثانية تعمل على دعم جسم صغيرك.
  2. باستخدام يدك الثانية قومي بالضغط على الحلمة.
  3. من الضروري أن يكون إصبع السبابة على ذقن الطفل لمساعدة الطفل على الالتقاط في الحلمة.

ملاحظة: إن كنت ترغبين بدعم إضافي في هذه الوضعية، فمن الممكن وضع وسادة على حضنك وأسفل طفلك الصغير.

  • وضعية المهد المعكوس (Cross-cradle hold)

تساعد هذه الوضعية في تسهيل مهمة الرضاعة الطبيعية وذلك لأنك تستطيعين رؤية الحلمة والتحكم برأس الجنين لمساعدته على الإمساك في الحلمة. 

هذه تعد من أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة، وهي مشابهة جدًا لوضعية المهد، إلا أنها تكون معكوسة، فماذا نعني بذلك؟

نعني أنه يتم حمل الطفل في اليد المعاكسة للثدي الذي تنوين في استخدامه للرضاعة الطبيعية، ثم يتم تطبيق نفس خطوات وضعية المهد الان.

  • وضعية كرة القدم

تقوم بعض الأمهات باتباع هذه الوضعية وخاصة في حال كانت الولادة قيصرية، بالتالي وضع الطفل على منطقة البطن يسبب الألم، كما تستخدمها الأمهات اللاتي تمتلكن ثدي كبير الحجم أو طفل صغير الحجم أو في حال كانت تملك توأمًا. 

لاتباع هذه الوضعية في الرضاعة الطبيعية، قومي باتباع الخطوات الاتية: 

  1. يكون الطفل على جانبك ووجهك مواجهًا لوجهك، وتكون قدماه تحت منطقة الإبط لديك، وفي نفس الجهة التي تنوين إرضاعه منها.
  2. قومي بدعم رأس الطفل بنفس اليد التي تحملينه بها واستخدمي اليد الثانية للضغط على الثدي وتسهيل عملية التقاطه من قبل صغيرك.
  • وضعية الاستلقاء الجزئية

هذه الوضعية مناسبة للأمهات اللاتي يملكن ثدي صغير الحجم، كما تقوم الأمهات اللواتي تملكن أطفال يعانون من حساسية في المعدة أو كثرة الغازات في اتباع هذه الوضعية.

قومي باتباع الخطوات الاتية إن كنت ترغبين باستخدام هذه الوضعية في الرضاعة الطبيعية:

  1. قومي بالعثور على منطقة جلوس مريحة لك والتي تساعدك في دعم رأسك والرقبة.
  2. ضعي طفلك على صدرك على أن يكون رأسه بمستوى الثدي.
  3. تأكدي من عدم وجود أي شيء يغطي أنف الطفل وأن رقبته غير مثنية.
  4. في هذه الوضعية يعثر الطفل على الثدي لوحده، لكنك تستطيعين إرشاده بالطبع.
  • وضعية الاستلقاء على الجانب

تعد هذه الوضعية من أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة والمستخدمة بشيوع خلال ساعات الليل، كما أنه مناسبًا لمن خضعن للولادة القيصرية.

إليك خطوات تطبيق هذه الوضعية:

  1. يجب أن تستلقي أنت وطفلك على جانبكما، على أن تواجهون بعضًا وجهًا لوجه.
  2. استخدمي اليد الثانية (ليست تلك التي أسفلك) للإمساك في الثدي.
  3. تأكدي من عدم وجود أي شراشف قد تغطي أنف الطفل أو تعيق عملية الرضاعة الطبيعية.

نصائح مهمة لعملية الرضاعة الطبيعية

بعد أن تعرفت على أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة، نقدم لك مجموعة من النصائح التي من شأنها أن تساعدك في هذه العملية: 

  1. قومي باستخدام وسائد لدعم طفلك وتسهيل عملية الرضاعة.
  2. حددي منطقة معينة في المنزل للرضاعة الطبيعية وجهزيها بكل ما تحتاجينه.
  3. قومي دائما بدعم الثدي المستخدم في الرضاعة الطبيعية باليد التي لا تستخدمينها لحمل الطفل.
  4. حاولي شفط الحليب بعد كل رضعة لزيادة إنتاج الحليب.
من قبل سيف الحموري - الخميس ، 22 أكتوبر 2020
آخر تعديل - الخميس ، 22 أكتوبر 2020