أملاح الإماهة الفموية.. ثورة علاجية كبيرة

تعتبر أملاح الإماهة الفموية من الإنجازات الهامة التي تحققت في القرن الماضي، لقد ادى استخدامها لتقليل نسبة الوفاة

أملاح الإماهة الفموية.. ثورة علاجية كبيرة

تعتبر أملاح مكافحة التجفاف (أو أملاح الإماهة الفموية - ORS - Oral Rehydration Salts) ثورة علاجية كبيرة ومن الإنجازات الهامة التي تحققت في القرن الماضي. فقد توصلت منظمة الصحة العالمية عام 1971 وبعد جهود مكثفة إلى تركيبة مقبولة يمكن من خلالها إعاضة النقص الذي يحدث في شوارد الجسم (الصوديوم - البوتاسيوم - البيكاربونات) والذي يرافق الإسهال عادة، وقد أدت هذه الأملاح إلى إنقاذ حياة ملايين الأطفال حول العالم. وأظهرت الدراسات والتجارب المختلفة أن هذه الأملاح مناسبة لجميع الأعمار حتى عند الولدان الصغار كما أنها مناسبة مهما كان سبب الإسهال حتى لو كان السبب هو الكوليرا.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psd لقد أدى استخدام هذه الأملاح على نطاق واسع إلى:

1. إنقاص معدل حالات القبول في المشافي.

2. إنقاص نسبة الوفيات بشكل كبير عند الأطفال المصابين بالإسهال.

1.psd ملاحظة:

أظهرت الدراسات العلمية أن الوفيات الناجمة عن الإسهال تكون أعلى عند الأطفال الذين لم يستخدموا محاليل ORS بحوالي 5 مرات مقارنة مع الأطفال الذين استخدموه.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psdتركيب أملاح الإماهة الفموية:

تتوافر أملاح الإماهة الفموية ORS على شكل مغلفات (ظروف) يحتوي كل ظرف على الغلوكوز وكلور الصوديوم وكلور البوتاسيوم وبيكربونات الصوديوم (راجع الجدول 1).

الجدول 1: تركيب أملاح الإماهة الفموية (ORS)*

يحتوي كل مغلف على الكميات التالية:

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd كلور الصوديوم 3.5 غ.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd كلور البوتاسيوم 1.5غ.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd بيكربونات الصوديوم 2.5غ.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psdالغلوكوز 20غ.

* يتم حل المغلف في ليتر واحد من الماء النظيف.

ويتم حل كل ظرف في ليتر واحد من الماء النظيف. أما في سورية فقد عمدت وزارة الصحة إلى إنتاج هذا المحضر في مغلفات تحوي نصف الكمية الموجودة في مغلفات منظمة الصحة العالمية (راجع الجدول 2) ويتم في هذه الحالة حل المغلف في نصف ليتر من الماء.

إن الغلوكوز يسهل امتصاص الصوديوم عبر الأمعاء.

الجدول 2: تركيب أملاح الإماهة الفموية في سورية*

يحتوي كل مغلف على الكميات التالية:

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd كلور الصوديوم 1.75غ.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd كلور البوتاسيوم 0.75غ.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd بيكربونات الصوديوم 1.25غ.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd الغلوكوز 10غ.

* يتم حل المغلف في نصف ليتر من الماء النظيف.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psdكيف يتم تحضير محلول الإماهة الفموية؟

1. يتم وضع كمية من الماء في وعاء نظيف على النار حتى الغليان.

2. يتم رفع الماء عن النار ويترك حتى يبرد.

3. تؤخذ من الماء كمية تعادل نصف ليتر (500 مل أي ما يعادل كأسين ونصف من كؤوس الماء الكبيرة - سعة الكأس حوالي 200 مل) وتوضع في إبريق نظيف.

4. يتم حل مغلف واحد (من إنتاج وزارة الصحة في سورية) في الإبريق وبعد الانحلال يصبح محلول الإماهة الفموية جاهزاً للاستخدام.

1.psd ملاحظة:

يمكن في الحالات التي لا نستطيع فيها غلي الماء وتبريده استخدام الماء النظيف.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psdكيف تتم المعالجة بمحاليل الإماهة الفموية ORS؟

إن محلول ORS محلول مناسب لكل الأطفال المصابين بالإسهال، وتتم المعالجة عادة على مرحلتين:

1. المرحلة الأولى:

إعاضة التجفاف أي إعاضة السوائل التي تم فقدها عن طريق الإسهال.

2. المرحلة الثانية:

هي مرحلة الصيانة أي إعاضة السوائل التي يستمر فقدها ما دام الإسهال مستمراً.

أولاً- إعاضة التجفاف:

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd إذا كان الإسهال خفيفاً (راجع تقدير درجات التجفاف) فيعطى محلول الإماهة الفموية بمقدار 50 مل/كغ خلال 4 ساعات. على سبيل المثال إذا كان الطفل بعمر السنة ووزنه 8.5 كغ فإن الكمية التي تعطى له هي 50×8.5=425 مل خلال 4 ساعات أي ما يعادل حوالي 105 مل/ساعة.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd أما إذا كان الإسهال متوسط الشدة فإن كمية محلول الإماهة الفموية المطلوبة هي 100 مل/كغ وتعطى خلال 4 ساعات.

مثال: إذا كان وزن الطفل 10 كغ فإن الكمية التي تعطى له هي 100×10=1000 مل خلال 4 ساعات أو ما يعادل 250 مل (ربع ليتر) في الساعة.

%d9%86%d8%ac%d9%85%d8%a91.psd وإذا كان الإسهال شديداً فإن المعالجة يجب أن تتم في المشفى عن طريق إعطاء السوائل الوريدية (انظر لاحقاً).

1.psd ملاحظات هامة حول المعالجة بمحلول الإماهة الفموية:

1. يجب أن يكون محلول الإماهة الفموية طازجاً ويتم حفظه عادة في البراد، ويفيد وضع المحلول في البراد كذلك في جعل طعم المحلول أكثر تقبلاً من قبل الطفل.

2. يتم إتلاف ما بقي من محلول الإماهة الفموية بعد مضي 24 ساعة على حله ويحضر محلول جديد.

3. يعطى المحلول للأطفال عن طريق الكأس، الفنجان أو زجاجة الإرضاع أو الملعقة أو القطارة..إلخ.

4. لا توجد مشكلة عادة عند الأطفال حيث سيشربون المحلول بشراهة في البداية بسبب العطش ويعطون الكمية التي يرغبونها.

وإذا رفض الطفل تناول المحلول فيمكن التحايل عليه بإعطائه محلول التجفاف بالتناوب مع الماء بأن نضع كوبين أحدهما يحوي محلول التجفاف والاخر يحوي ماءً، ونقوم بإعطاء الطفل ملعقة من الماء فيرضى بذلك ثم نقدم له ملعقة تحوي محلول التجفاف فيشربها ويظن أن المقدم له هو الماء وبعد أن يبلعها يشعر بالطعم فنسارع ونقدم له ملعقة من كوب الماء فيستسيغها، ثم يطلب المزيد فنقوم بتقديم ملعقة من كوب محلول التجفاف وهكذا نعيد الكرة.

5. إذا رفض الطفل تناول المحلول أو كان يعاني من التقيؤ الشديد فلابد من التحلي بالصبر وتشجيع الطفل وإعطائه المحلول بكميات قليلة وبشكل متكرر.

6. إذا لم تتوقف الإقياءات واستمر الطفل برفض تناول المحلول الفموي مع استمرار الإسهال فلابد من مراجعة المشفى بأسرع وقت.

ثانياً- مرحلة الصيانة:

يجب الاستمرار بإعطاء محلول الإماهة الفموية بعد إصلاح التجفاف وذلك لتعويض السوائل التي يستمر فقدانها عن طريق الإسهال إضافة إلى تلبية الحاجة العادية عند الطفل ويعطى محلول الإماهة بالكميات التالية:

1. إذا كان الإسهال خفيفاً (أي حدوث الإسهال مرة واحدة كل ساعتين) فيعطى الطفل 10 مل/كغ من محلول الإماهة الفموية وذلك بعد كل تبرز مائي وبصورة عامة يعطى الأطفال دون عمر السنتين حوالي 80-100 مل (كأس شاي) والأطفال بين عمر السنتين وحتى 10 سنوات حوالي 100-200 مل (2-3 كؤوس شاي) أما الأطفال فوق عمر 10 سنوات فيعطون المحلول حسب طلبهم.

2. أما إذا ما بقي الإسهال شديداً (أي حدوث الإسهال أكثر من مرة واحدة كل ساعتين) فيعطى محلول الإماهة للطفل بمقدار 10-15 مل/كغ في الساعة فإذا كان وزن الطفل 12 كغ مثلاً يعطى حوالي 120-180 مل من محلول الإماهة كل ساعة. ونستمر بإعطاء محلول الإماهة الفموية ORS حتى يتوقف الإسهال.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psd ويمكن تلخيص المعالجة بمحلول الإماهة الفموية ORS في الجدولين التاليين:

الجدول 3: معالجة التجفاف بمحلول الإماهة الفموية (ORS)

 

 درجة التجفاف 

كمية محلول الإماهة الفموية المطلوبة لإعاضة التجفاف

 فترة الاعطاء 

 خفيفة

 50 مل/كغ

 4 ساعات

 متوسطة

 100 مل/كغ

 4 ساعات

 

الجدول 4: معالجة الصيانة بمحلول الإماهة الفموية

بعد إصلاح التجفاف*

الإسهال الخفيف

(أقل من مرة واحدة كل ساعتين)

10 مل/كغ بعد كل تبرز مائي.

الإسهال الشديد

(أكثر من مرة واحدة كل ساعتين)

10-15 مل/كغ في الساعة.

* إن سعة كأس الشاي العادي هي 75-80 مل.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psdالتسـريب الوريدي:

لابد من إعطاء السوائل عن طريق الوريد إذا كان التجفاف شديداً (15% عند الطفل الصغير و9% عند الطفل الكبير) أو في حال التقيؤات الشديدة المعندة أو رفض الطفل لتناول محلول الإماهة الفموية رغم المحاولة والتشجيع من الأم. والحقيقة أن السوائل الوريدية المستخدمة وكميتها ومدة إعطائها أمور راجعة للطبيب وتعتمد على عوامل عديدة أهمها وزن الطفل والاضطراب الشاردي الموجود عنده.

بصورة عامة يعطى محلول رينجر لاكتات أو محلول النورمال سالين (Normal saline) بمقدار 20-40 مل/كغ وريدياً خلال 20-40 دقيقة ويعاد تقدير الحالة عند الطفل. وهناك تفصيلات عديدة في هذا المجال تتعلق بالشوارد ومدى اضطرابها وكيفية إصلاح هذا الاضطراب (نقص البوتاسيوم أو فرط الصوديوم أو نقص الصوديوم..إلخ) وهذه التفاصيل ليست من أهداف هذا الكتيب.

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9%20%d9%8a%d8%af%20%d9%88%d9%82%d9%84%d9%85.psdمتى يجب مراجعة الطبيب ؟

يكون الإسهال خفيفاً ومحدداً لذاته في معظم الأحيان ويمكن معالجته في المنزل باتباع التعليمات الخاصة بإعطاء محلول الإماهة الفموية والانتباه لتغذية الطفل. ولابد من مراجعة الطبيب أو المشفى أو المركز الصحي إذا ظهرت إحدى علامات الخطورة وهي:

1. زيادة عدد مرات الإسهال رغم العلاج.

2. التقيؤ المتكرر الشديد. (اقرؤوا المزيد عن القيء عند الاطفال)

3. رفض الطعام أو الإرضاع.

4. العطش الشديد عند الطفل.

5. ظهور الدم في البراز.

6. الحالة العامة السيئة.

7. الحمى الشديدة.

8. غؤور العينين.

9. الهياج الشديد عند الأطفال.

10. قلق الأم وشعورها الذاتي بأن الطفل ليس على ما يرام.

من قبل ويب طب - الأحد ، 9 أغسطس 2015