أمراض تسبب ارتفاع درجة حرارة الطفل

لا بد وأن الأطفال هم الأكثر عرضة للأمراض، ولكن ما هي الأمثلة على أمراض تسبب ارتفاع حرارة الأطفال؟ الإجابة تجدونها في المقال الآتي.

أمراض تسبب ارتفاع درجة حرارة الطفل

تعد الحمى من الأعراض الشائعة التي يمكن أن تصيب الطفل نتيجة الإصابة ببعض الأمراض، فهي وسيلة لمحاربة العدوى التي تصيب الجسم، كما تتسبب الحمى في شعور الوالدين بقلق ومخاوف على الطفل؛ لأن ارتفاعها الشديد يمكن أن يسبب مخاطر صحية عديدة.

إليكم أبرز أمراض تسبب ارتفاع حرارة الأطفال:

أمراض تسبب ارتفاع درجة حرارة الطفل

هناك العديد من الأمثلة على أمراض تسبب ارتفاع حرارة الأطفال، ومن خلال ما يأتي سنتطرق إلى بعض منها:

1. التهابات الجهاز التنفسي

تؤدي التهابات الجهاز التنفسي إلى حدوث الحمى سواء الالتهابات البكتيرية كبكتيريا الحلق، أو الالتهابات الفيروسية كالإنفلونزا.

في هذه الحالة تظهر الحمى لبضعة أيام كأحد الأعراض الأساسية للالتهاب، ولكن في حالة استمرارها أكثر من يومين مع استخدام الكمّادات لتخفيفها فيجب الذهاب إلى الطبيب.

وقد يتم علاج الالتهابات البكتيرية بمضاد حيوي يصفه الطبيب، أما الالتهاب الفيروسي سوف يحتاج إلى دواء مضاد للفيروس.

2. التهاب المفاصل الروماتويدي

يؤثر التهاب المفاصل الروماتويدي على مختلف أعضاء الجسم وليس المفاصل فحسب، حيث يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة الجسم؛ لأنه يعتبره عدو مما يسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم.

يعد التهاب المفاصل الروماتويدي من الأمراض التي تسبب مخاطر عديدة، فمن الممكن أن يؤدي إلى مشكلات في القلب والعظام والرئة، وبالتالي يجب استشارة الطبيب للبدء في علاج هذا المرض.

3. التهابات الأذن

يحدث التهاب الأذن نتيجة إصابتها ببكتيريا أو فيروس ويمكن أن تنتج عن التهاب في الجهاز التنفسي، وتعد الحمى من الأعراض الشائعة لالتهاب الأذن إلى جانب الشعور بالصداع، وعدم الاتزان، وآلام الأذن خاصةً عند الاستلقاء.

يعتمد علاج التهاب الأذن على المرحلة العمرية للشخص المصاب وسبب حدوث المشكلة، وغالبًا ما يصف الطبيب بعض الأدوية والمضادات الحيوية للتغلب على المشكلة.

4. التهابات الكلى والمسالك البولية

هو التهاب يصيب الجهاز البولي، ويسبب ألم في البطن وحرقة عند التبول وارتفاع في درجة حرارة الجسم، عادةً ما يحدث التهاب المسالك البولية نتيجة عدوى بكتيرية في المنطقة التناسلية تنتقل إلى الجهاز البولي.

تشمل العلاجات تناول بعض الأدوية للقضاء على الالتهاب، ويمكن أن يحتاج المصاب إلى مضاد حيوي في بعض الحالات الأخرى.

5. التهاب الأمعاء والمعدة

هي عدوى فيروسية تصاحبها بعض الأعراض، مثل:

  • آلام البطن الشديدة.
  • الإسهال.
  • الغثيان.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.

يمكن أن تحدث التهابات المعدة والأمعاء نتيجة الإصابة بإنفلونزا المعدة، وكذلك نتيجة تناول طعام ملوث مما يؤدي لحدوث التسمم الغذائي، ولعلاج هذه المشكلة يتم:

  • تناول بعض الأدوية المطهرة للمعدة، حيث أن المضادات الحيوية لن تساعد في علاج المشكلة الفيروسية.
  • تناول الأطعمة الخفيفة الصحية.
  • الحصول على الراحة.

ما هي أكثر أمراض الأطفال شيوعًا؟

بعد الحديث عن أبرز الأمثلة على أمراض تسبب ارتفاع حرارة الأطفال لا بدّ من التطرق الآن إلى أكثر أمراض الأطفال الأخرى شيوعًا، والتي تعد الحمى من أبرز أعراضها:

  • جدري الماء: يبدأ مرض جدري الماء على هيئة ارتفاع درجة حرارة الجسم مع الشعور بالتعب والخمول، بالإضافة لبعض الأعراض المشابهة للإنفلونزا، ثم تظهر الحبوب الحمراء في مختلف أنحاء الجسم لتؤكد الإصابة بالمرض.
  • السعال الديكي: هو مرض بكتيري مُعدي يصيب الأطفال ويصاحبه بعض الأعراض، مثل: الرشح، وسيلان الأنف، واحمرار العيون، والسعال، والحمى، ويكون العلاج بالمضادات الحيوية.
  • الحصبة: ترتفع درجة حرارة الجسم عند الإصابة بالحصبة، ولكن بنسبة بسيطة إلى متوسطة وليست شديدة، ولا تستمر لأكثر من يومين إلى ثلاثة أيام مع بعض الأعراض الأخرى، مثل: التهاب العين، وسيلان الأنف.
من قبل ياسمين ياسين - الأربعاء 8 كانون الثاني 2020
آخر تعديل - الخميس 14 تموز 2022