القلاع عند الأطفال

يعاني العديد من الاطفال من مرض القلاع الذي يسبب لهم العديد من الاعراض المزعجة، لذا نقدم لك عزيزتي الام اهم الاسباب التي تؤدي الى الاصابة به وطرق الوقاية منه.

القلاع عند الأطفال

يعاني الكثير من الأطفال من مرض القلاع الفموي، أو ما يعرف  بالحمو، وهو يظهر في الفم أواللسان على شكل تقرحات كروية الشكل، بيضاء اللون تميل إلى الصفار، وقد تتسبب بالام وحرقان للطفل المصاب به خاصة عند تناول الأطعمة.

وفي هذا الصدد سنتناول أهم أعراض القلاع الفموي، اسباب الاصابة به، وما هي الإجراءات التي يجب فعلها للوقاية منه ؟

ما هو القلاع الفموي؟

هوعبارة عن تقرحات مؤلمة، تصيب الأنسجة والأغشية المخاطية داخل الفم، وتظهر على أشكال وأبعاد مختلفة، تكون محاطة أحيانًا بهالة حمراء اللون، وقد تكون صفراء من الداخل، وغالبًا ما تظهر على اللسان واللثة والشفاه وأحيانًا داخل الفم.

القلاع الفموي يظهر بشكل مفاجئ، وغالبًا ما يدوم من 10-15 يومًا ثم يختفي بشكل تلقائي من دون أن تترك أي أثر أو ندبة.

أسباب القلاع الفموي عند الاطفال

يعمل الجهاز المناعي على الدفاع عن الجسم وطرد أية كائنات غريبة وضارة تعمل على غزوة مثل الفيروسات والفطريات والبكتيريا.

لكنه في بعض الأحيان يفشل في السيطرة على العدوى ما قد يسبب الإصابة بفيروس  القلاع الفموي، وبما أن الجهاز المناعي لدى الأطفال ليس مكتمل النمو بعد، يكونون معرضين أكثر من غيرهم لهذه الحالة.

أعراض القلاع عند الاطفال

تتضمن العلامات والأعراض ما يلي:

  1. ظهور افات بلون أبيض كريمي على اللسان، وأحيانًا على سقف الفم واللثة واللوزتين.
  2. احمرار أو تقرحات شديدة بما يكفي للتسبب في صعوبة في تناول او بلع  الطفل الطعام .
  3. تشقق واحمرار في زوايا الفم.
  4. شعور بملمس كالقطن في الفم.
  5. فقدان حاسة التذوق.
  6. تهيج وألم تحت الأسنان.

المضاعفات المحتملة للقلاع الفموي

نادرا ما يكون هناك مضاعفات لهذا المرض، وخاصة عند الأشخاص الذين يتمتعون بجهاز مناعة قوي.

الخطورة تكمن عند الاطفال الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي لأسباب مرضية، فقد تدخل الفطريات مجرى الدم وتنتشر في جميع أنحاء الجسم وهذا يمكن أن يسبب مشاكل في أجهزة الجسم المختلفة بما في ذلك الدماغ والقلب والكبد.

كيف يمكنني معالجة القلاع؟

إذا كنت تظنين أن طفلك يعاني من القلاع عليك بمراجعة طبيب الأطفال سيقدم لك العلاجات التالية:

  • سيصف لك علاجاً مضاداً للفطريات عن طريق الفم يوضع على المناطق المصابة في فم طفلك ويحتاج الأمر أسبوعاً من العلاج للتخلص من العدوى.
  • إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، ستحتاجين إلى علاج مضاد للفطريات حيث يمنع ذلك انتقال العدوى إلى طفلك مرة أخرى عند إرضاعه.
  • قد يقترح الطبيب أيضًا خلط اللبن اوالحليب مع العصيات اللبنية وهي عبارة عن بكتيريا جيدة يمكن أن تساعد في التخلص من الخميرة في فم طفلك.

الوقاية من مرض القلاع

الخطوات التالية يمكن أن تساعد قليلاً في تفاديه:

  • قومي بتعقيم جميع الالعاب التي يضعها طفلك في فمه وخاصة تلك التي تستخدم أثناء التسنين.
  • احرصي على تعقيم زجاجة الحليب قبل تقديمها الى طفلك بالإضافة إلى جميع الأدوات التي تستخدمينها لتحضير هذه الزجاجات.
  • اغسلي يديك دائماً بعد كل مرة تنتهي فيها من علاج طفلك لوقف انتشار القلاع.
  • زودي صغيرك بالماء المعقم ليشربه بعد الرضاعة، لغسل فمه من الحليب.
  • إن كنت ترضعين، اغسلي الثديين قبل الرضاعة وبعدها.
من قبل رانيا عيسى - الثلاثاء ، 14 أغسطس 2018