الفوط النسائية اليومية: ممارسات خاطئة ومعلومات هامة

تلجأ العديد من النساء والفتيات لاستعمال الفوط النسائية اليومية، فما هي الحقائق حول هذه الفوط؟ وهل هي ضارة بالصحة؟ إليك بعض الحقائق والمعلومات الهامة حول الفوط النسائية اليومية.

الفوط النسائية اليومية: ممارسات خاطئة ومعلومات هامة

تعتبر الفوط النسائية اليومية لدى الكثير من النساء حول العالم أحد أدوات النظافة الشخصية الضرورية، خاصة في الأيام التي تلي الدورة الشهرية للسيطرة على الإفرازات المهبلية. فما الذي عليك معرفته عن هذه الفوط؟

قواعد هامة لاستعمال الفوط اليومية

هذه بعض القواعد والأمور الهامة التي عليك معرفتها قبل استعمال الفوط النسائية اليومية:

1-  تأكدي من غسل يديك

لتجنب انتقال أي نوع من أنواع البكتيريا إلى المهبل، يفضل أن تقومي بغسل يديك جيداً قبل وضع الفوط اليومية وبعد الانتهاء كذلك.

2- يفضل استعمال فوط غير معطرة

عادة تنصح النساء بتجنب الفوط المعطرة، وذلك خوفاً من تحسس المهبل أو الإصابة بحكة مهبلية مزعجة أو حتى حصول أي التهاب في المهبل.

وإذا كنت ترتدين فوطاً معطرة وشعرت بنوع من عدم الراحة، فهذا يدل على أنها لا تناسب بشرتك ويجب تغييرها إلى نوع اخر غير معطر.

3- لا تنسي الفوطة طوال اليوم

احرصي على تغيير الفوط اليومية مرة على الأقل كل 5 ساعات، وذلك للحفاظ على النظافة والانتعاش وتجنب حصول أية التهابات. ويفضل أن تقومي بتبديل الفوطة حال شعورك بأنها قد بدأت تصبح رطبة.

4- لا تنامي وأنت ترتدين الفوطة

يقوم الجسم وخلال النوم بمحاولة التعافي من إرهاق اليوم، لذا فإن بشرتك تحاول استغلال الليل لتتنفس جيداً، وهذا ينطبق كذلك على المنطقة التناسلية، لذا عليك عدم ارتداء الفوط أثناء النوم.

ولكن وإذا كنت مصرة على ارتدائها أثناء النوم، احرصي على أن تكون جديدة، وليست ذاتها التي كنت ترتدينها خلال النهار.

5- اختاري الفوط القطنية

إذا كنت من ذوات البشرة الحساسة، حاولي اختيار الفوط الصحية المصنوعة من القطن، فهذه لطيفة جداً على البشرة، وأقل قابلية لتهييج البشرة والمهبل.

6- تجنبي ارتداءها يومياً!

بشكل عام يفضل أن لا ترتدي المرأة الفوط النسائية يومياً، فهذا قد يزيد من فرص الإصابة بالتهابات المهبل.

متى تكون الفوط اليومية هامة بشكل خاص؟

هناك حالات تكون فيها الفوط اليومية النسائية مفيدة وضرورية بشكل خاص، ومنها:

1- من الممكن استعمال الفوط اليومية في حالات سلس البول

إذا كنت تعانين من مشاكل تسرب البول أو سلس البول مع التقدم في العمر، فمن الممكن للفوط اليومية أن توفر لك الحماية التي تحتاجين إليها في حال استعمالك لها بشكل صحيح.

ولكن وإذا كنت تعانين من سلس البول الحاد، فلن تجدي الفوط اليومية الخفيفة نفعاً، وعليك استشارة الطبيب واستخدام فوط مختلفة.

2- الفوط اليومية مفيدة بشكل خاص عند ممارسة الرياضة

إذا كنت تمارسين الرياضة أو على وشك بدء ممارسة الرياضة، فقد توفر لك الفوط اليومية دعماً رائعاً، وذلك لأنها سوف تنقذك من الإفرازات المهبلية الزائدة أو من أي تسرب قد يحصل أثناء ممارسة الرياضة.

3- فائدة إضافية: مكافحة التعرق الزائد

إذا كنت تتعرقين كثيراً خلال النهار، تستطيعين أن تجنبي نفسك الإحراج الناتج عن ظهور بقع العرق على ثيابك عبر وضع الفوط اليومية في منطقة تلامس الإبط مع الثياب، فهذه سوف تقوم بامتصاص العرق وسوف تساعدك على البقاء جافة طوال اليوم.

أما إذا كنت تعانين من فرط التعرق، فعليك مناقشة خيارات العلاج مع طبيبك المختص.

الخلاصة: هل من الممكن أن تسبب الفوط عدوى والتهابات؟

قد يزيد ارتداء الفوط النسائية اليومية من فرص الإصابة بالعدوى والالتهابات، خاصة إذا:

  • كانت المرأة مصابة من الأصل بنوع من العدوى المهبلية أو الحكة أو الاحمرار أو حتى الإفرازات المهبلية الكثيفة.
  • لم تتم مراعاة القواعد المذكورة أعلاه.

فعليك أن تدركي أن الاستخدام المفرط وغير الصحيح لهذه الفوط قد يتسبب لك بالضرر أكثر من الفائدة.

من قبل رهام دعباس - السبت ، 26 مايو 2018
آخر تعديل - الاثنين ، 22 أكتوبر 2018