الغمازة العجزية قرب شرج الطفل: هل هي خطيرة؟

هل سمعت يوماً بفتحة السيكرل ديمبل أو الغمازة العجزية؟ هل رأيت يوماً طفلاً رضيعاً مصاب بهذه الفجوة التي تكون قريبة من الشرج؟ هل الأمر خطير؟ فلنتعرف أكثر على هذه الحالة الطبية من هنا.

 الغمازة العجزية قرب شرج الطفل: هل هي خطيرة؟

يسميها البعض بفتحة الظهر لدى الرضع، وتدعى بالانجليزية (Sacral dimple)، وهي فجوة صغيرة تظهر في أسفل ظهر الرضيع، أعلى فتحة الشرج بقليل. فما هي أسباب وتبعات هذه الحالة الصحية؟

يصاب ما نسبته 3-8% من الأشخاص حول العالم بهذه الحالة الطبية، وقد ترتبط الإصابة بالسيكرل ديمبل بتشوهات في العمود الفقري لدى نسبة صغيرة جداً من المرضى، بينما تعتبر هذه الحالة عادة غير خطيرة في المجمل ولا تتسبب بأي مضاعفات صحية للمصابين بها.

أعراض السيكرل ديمبل

ما من أعراض عامة ترافق ظهور الغمازة العجزية عدا عن الثقب الجلدي الضحل أو ما يشبه الغمازة غير العميقة التي تظهر في منطقة المؤخرة فوق فتحة الشرج بالقرب من عظمة العصعوص. وفي العادة لا تستدعي السيكرل ديمبل أي تدخل طبي، إلا فيما ندر.

الفرق بين السيكرل ديمبل وكيس الشعر

أحياناً قد يخلط البعض بين الإصابة بكيس الشعر وبين السيكرل ديمبل، خاصة أنهما يظهران في ذات المنطقة في الجسم، فما الفرق بينهما؟

1- كيس الشعر

يتكون كيس الشعر من مزيج من السوائل والشعر التي تتجمع فيما يشبه الكيس (كما يوحي الاسم)، وعندما يصاب هذا الكيس بأي نوع من العدوى أو الالتهاب، فإنه ينتفخ ويبدأ المصاب به بالشعور بألم في موضع الكيس، وفي بعض الحالات قد يصل الأمر إلى خروج بعض الإفرازات والقيح والدم من الكيس.

2- السيكرل ديمبل

أما السيكرل ديمبل فهي حالة طبية تولد بالعادة مع المصاب، على عكس كيس الشعر الذي قد ينشأ ويتطور في أي مرحلة عمرية خاصة لدى الرجال والشبان اليافعين. وتبدو السيكرل ديمبل على هيئة تجويف بسيط وصغير في الجلد لا أكثر فوق شرج الطفل.

أسباب الإصابة بالسيكرل ديمبل

لا زال العلماء في حيرة من أمرهم فيما يخص السبب المؤكد لنشأة السيكرل ديمبل، خاصة أنها حالة خلقية، تولد مع المصاب، وتتكون في جسم الجنين أثناء تواجده في الرحم لأسباب مجهولة، كما لم يتوصل العلماء بعد إلى وضع قائمة يذكرون فيها عوامل الخطورة التي قد تزيد من فرص إصابة الجنين بالسيكرل ديمبل.

تشخيص السيكرل ديمبل

بالعادة تبدو السيكرل ديمبل ظاهرة لدى معاينة الطبيب للطفل المولود حديثاً بالعين المجردة، وإذا لم يلاحظ الطبيب أي أمر غير اعتيادي في فجوة الظهر الصغيرة هذه فإنه يطلق عليها السيكرل ديمبل البسيطة والتي غالباً لن تتسبب للطفل بأي مشاكل صحية في المستقبل، لذا لا يفضل الأطباء عادة للجوء لأي إجراء طبي يبدو أنه غير ضروري في هذه الحالة.

مضاعفات السيكرل ديمبل

في حالات نادرة جداً، قد تكون السيكرل ديمبل دليلاً على وجود عيب أو خلل في الحبل الشوكي، مثل أن يكون الطفل مصاباً بإحدى الحالات التالية:

  • السنسنة المشقوقة أو تشقق العمود الفقري، وهي حالة لا ينغلق فيها العمود الفقري تماماً حول الحبل الشوكي.
  • متلازمة الحبل الشوكي المربوط، وهي حالة يلتصق فيها الحبل الشوكي بنسيج يعيق حركته.

وهنا يجدر بنا التنويه إلى أن على الطبيب أن يلجأ لتصوير المصاب بالأشعة فوق الصوتية أو الرنين المغناطيسي، في حال انطبقت إحدى الأمور التالية أو أكثر على السيكرل ديمبل لدى الرضيع:

  • كان محيط فجوة السيكرل ديمبل أكبر من 5 ملليمتر.
  • إذا لوحظ تواجد عدد من الفجوات الجلدية أو ما يسمى بالغمازات في منطقة الإصابة.
  • إذا تواجدت السيكرل ديمبل على ارتفاع 2.5 سنتيمتر فوق فتحة الشرج أو أبعد.
  • إذا لوحظ تواجد بعض الشعر في المنطقة أو اختلاف في لون الجلد أو علامة جلدية وليدية (Birthmark) أو حتى زوائد جلدية.
  • إذا لوحظ أن الغمازة هذه عميقة بعض الشيء لدرجة أنك لا تستطيع تمييز أين تنتهي.

فقد وجدت دراسة نشرت في مجلة أرشيف أمراض الطفولة (The journal Archives of Disease in Childhood) أن السيكرل ديمبل التي تنطبق عليها الخصائص أعلاه غالباً ترتبط بأمراض الحبل الشوكي.

علاج السيكرل ديمبل

ما من علاج طبي معين للسيكرل ديمبل، ولكن في بعض الحالات قد يتجمع في هذه الحفرة الجلدية الصغيرة القليل من العرق والشعر والأوساخ ما قد يجعلها بيئة خصبة للالتهابات، لذا فإن الحفاظ على نظافة هذه المنطقة والاعتناء بها جيداً طوال الوقت سوف يقلل بالتأكيد من أي مخاطر وتعقيدات صحية محتملة.

فإذا كان طفلك قد ولد بها، يكفي استعمال كريمات طفح الحفاض المعتادة على منطقة السيكرل ديمبل لضمان الحفاظ عليها نظيفة من أي تلوث محتمل.

أما إذا ظهرت أي علامات تدل على وجود خلل في الحبل الشوكي، مثل وهن عام في العضلات أو خدر في القدمين أو ضعف في التحكم بالمثانة أو بالأمعاء، فمن المهم التوجه إلى طبيب الأعصاب على الفور لتقييم الحالة، إذ قد يحتاج الأمر هنا لتدخل جراحي لتصحيح الخلل الحاصل في الحبل الشوكي.

من قبل رهام دعباس - الأحد ، 15 أكتوبر 2017
آخر تعديل - الأربعاء ، 15 نوفمبر 2017