العناية ببشرة الحامل

تتعرض النساء للعديد من مشاكل البشرة أثناء فترة الحمل، لكن كيف يمكن العناية ببشرة الحامل دون الإضرار بصحة الجنين؟

العناية ببشرة الحامل

هناك العديد من منتجات العناية بالبشرة التي لا تعد مناسبة للحامل، يمكن التعويض عنها بالبدائل الامنه، تعرف معنا على أبرز المعلومات حول العناية ببشرة الحامل.

العناية ببشرة الحامل

تدرك العديد من النساء الحوامل تأثير الطعام والشراب وبعض الأدوية على صحة الجنين، لكن الكثير منهن لا يأخذ المنتجات التي توضع على الجلد بعين الاعتبار

لذا من المهم معرفة أن بعض المنتجات التي توضع على الجلد من الممكن أن تدخل للجسم وتعبر المشيمة ما قد يؤثر على صحة الجنين.

يجب على النساء الحوامل إعادة النظر في الروتين اليومي للعناية بالبشرة خلال الحمل، واستخدام منتجات امنه لعلاج المشاكل الجلدية الجديدة التي قد تواجهها خلال هذه الفترة.

مشاكل البشرة خلال الحمل وكيفية علاجها

تتعرض الحامل للعديد من مشاكل البشرة، يجب استشارة الطبيب في اختيار علاجات امنة وفعالة، من هذه المشاكل:

1. حب الشباب

من مشاكل الجلد الشائعة خلال فترة الحمل، خصوصًا ظهور حب الشباب حول الفم والذقن، في حال لم يعالج يمكن له أن ستمر طول فترة الحمل، وحتى بعد الولادة.

يمكن استخدام المنتجات القائمة على الكبريت بشكل موضعي، أو اللجوء لعلاجات التقشير المنزلية، في حال لم تجد نفعًا يمكن استخدام كريم الإيرثروميسين.

2. الكلف

أو ما يسمى قناع الحمل، يمكن أن يتطور بسبب هرمونات الحمل أو كثرة التعرض لأشعة الشمس.

كما أن بعض الحوامل قد يعانين من ظهور الكلف في مناطق حول الحلمتين أو بين الفخذين، يمكن التخفيف من مشكلة الكلف بتجنب التعرض لأشعة الشمس، وتطبيق واقي شمس امن للحمل، كما يمكن اللجوء إلى منتجات فيتامين ج الموضعية.

3. علامات تمدد الجلد

يمكن علاجها باستخدام كريمات البشرة التي تعمل على منع ظهور علامات التمدد شريطة أن تكون امنه أثناء الحمل، كما يمكن استخدام مواد طبيعية مثل زبدة الكاكاو.

منتجات عناية بالبشرة ينصح تجنبها للحامل

عند العناية ببشرة الحامل، ينصح بتجنب المنتجات التي تحتوي على هذه المواد:

1.الريتينويد

تسمى أيضًا تريتينويين (tretinoins) وهي نوع من فيتامين أ الذي يسبب تشوهات خلقية للجنين، يمكن أن تجد الريتينويد في:

  • علاجات التصبغ.
  • المرطبات المضادة للشيخوخة.
  • علاجات حب الشباب.
  • علاجات الصدفية اللويحية.

2. أحماض الهيدروكسي

توجد في علاجات الجلد وفي عدد من منظفات البشرة والتونر والمقشرات، من أمثلة هذه الأحماض:

  • حمض بيتا هيدروكسي (BAH): وأشهر أنواعه حمض السليسيلك.
  • حمض ألفا هيدروكسي (AHAs): وأشهرها حمض الجليكوليك، وحمض اللبنيك.

3.الهيدروكينون

يستخدم الهيدروكينون لتفتيح البشرة وعلاج التصبغات، من المحتمل أن يسبب امتصاصه عيوب خلقية للجنين، لذا ينصح بتجنب استخدامه.

4. الفثالات

أكثرها شيوعًا ثنائي إيثيل فثالات (DEP) الموجود في مستحضرات التجميل وربما بعض منتجات العناية الشخصية، أشارت دراسة إلى وجود رابط بين الخلل التناسلي الهرموني والتعرض للفثالات.

5. الفورمالديهايد

من النادر استخدامه كمادة حافظة أو مطهرة باعتباره مادة مسرطنة، لكن يمكن لبعض المواد الموجودة في مستحضرات التجميل أن تطلق الفورمالديهايد، مثل برنوبول، وهيدروكسي مثيل جليسينات، وغيرها.

6.الأوكسي بنزون ومشتقاته

يوجد في واقيات الشمس، يمكن أن يؤثر على الهرمونات ويسبب الضرر للأم والجنين، أشارت دراسة على الحيوانات إلى أن التعرض للأوكسي بنزون بالكميات العادية التي يستخدمها البشر يمكن أن تسبب تغيرات دائمة في الغدد الثديية للأم.

كما تم ربطه في ضرر دائم للجنين وتطور حالات عصبية عند البلوغ مثل الزهايمر.

نصائح للعناية ببشرة الحامل

تشمل ما يأتي:

  • الحرص على استخدام واقي شمس امن للحامل، وتجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة.
  • ينصح باستخدام الصابون الخفيف والمرطب، وتجنب فرك الجسم به بشكل يومي.
  • الحفاظ على نظافة الجسم بالاستحمام اليومي حيث يزداد التعرق والشعور بالحرارة في فترة الحمل.
  • المتابعة مع طبيب الجلدية بشكل منتظم في حال كنت تعانين من أحد الأمراض الجلدية مثل الأكزيما أو الصدفية.
  • النوم بشكل كافٍ ومريح، حيث يساعد النوم في الحفاظ على صحة الجلد.
من قبل د. دانا الريموني - السبت ، 12 ديسمبر 2020