الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية: تعرفي عليها

تعرفي على الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية بعد الولادة، وشاهدي الوضعيات السليمة للرضاعة بمرئيات وصور تفصيلية لجعل عملية الرضاعة سليمة وصحية.

الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية: تعرفي عليها

فلنتعرف في ما يأتي على الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية:

الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية

إليك أبرز الطرق الصحيحة التي يجب اتباعها عند البدء بالرضاعة الطبيعية:

1. بدء الرضاعة الطبيعية مبكرًا

منذ الساعات الأولى من عمر الطفل وحتى منذ الدقائق الأول يجب البدء بإرضاع الطفل، فهذه الرضعات المبكرة والتي تدعى الصمغة أو حليب اللبأ لها نتائج مفيدة جدًا بالنسبة للمرضعة وللطفل.

فوائد الرضاعة للأم

تمثلت هذه الفوائد في الاتي:

  • تحفيز هرمون البرولاكتين الذي يقوم بتحفيز إنتاج الحليب بالثدي.
  • تحفيز الدورة الهرمونية التي تقوم بتقليص عضلة الرحم وبالتالي توقف النزوف الرحمية وتساعد الرحم على عودته لحجمه الطبيعي بأسرع وقت ممكن.

فوائد الرضاعة للطفل

تمثلت فوائد الرضاعة للطفل في الاتي:

  • تعويد الطفل بشكلٍ تلقائي ومبكر على كيفية الرضاعة.
  • اكساب الطفل فائدة عظيمة، حيث أن حليب الرضعات الأولى يحفز الأمعاء على القيام بعملها بشكل جيد وبذلك يطرح الطفل البراز، كما أن الحليب الصمغة يحتوي على المواد البروتينية اللازمة لمقاومة الالتهابات.

2. وضع الطفل على الثدي بوضعية مريحة

أحد الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية هي وضع الطفل بوضعية مريحة أثناء الإرضاع، كما على المرضعة أن تتبع الإرشادات الاتية:

  • العناية المناسبة بنظافة الثديين بالصابون والماء المغلي والمبرد.
  • تجنب استعمال المواد العطرة التي غالبًا ما تبدل رائحة حلمة الثدي فيصعب على الطفل التعرف عليها وقد يرفضها.

الوضعيات الصحيحة للرضاعة

3. تجنب الرضعات الاصطناعية المتممة لرضعات الثدي قدر الإمكان

في الأيام الأولى يكون تشكل الحليب غير منتظم بالنسبة لأوقاته وبالنسبة لكميته، ولكي تنجح المرضعة في متابعة الرضاعة الطبيعية يتوجب عليها تجنب الرضعات الاصطناعية المتممة، ويمكن زيادة حليب الثدي باتباع النصائح الاتية:

  • زيادة عدد مرات وضع الرضيع على الثدي حينما يشعر بالجوع، لكن لدقائق معدودة فقط وإلا تكون الرضعات المتعددة متعبة لها ولطفلها ومؤخرة لعملية تشكل الحليب بالانتظام المطلوب.
  • تناول أطعمة صحية تزيد من إدرار الحليب.
  • شرب السوائل بكثرة.

4. اتباع طرق رضاعة صحيحة تجنب المرضعة تشققات واحتقانات الثديين

الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية أحدها اتباع إرشادات محددة لحماية المرضعة من التشققات والاحتقان، وإليك الدليل الكامل في هذا الشأن في ما يأتي:

1. الحماية من تشققات الحلمات

يجب على المرضعة الالتزام بالأمور الاتية لحماية نفسها تشققات الحلمات:

  • وضع الطفل عمودي وموازي للجسم في بداية الرضاعة، حيث وجهه مقابل للثدي وفمه على مستوى الحلمة؛ للسماح للطفل بإدخال هالة الثدي كاملة في فمه، مما يخفف الضغط على الحلمة وفرص تشققاتها.
  • تحديد فترة الإرضاع من كل ثدي ب 10 دقائق لإتاحة الفرصة لجلد حلمة الثدي الوقت الكافي ليتعود على فم الطفل، وبالإمكان إطالة هذه الفترة في ما بعد بحسب تحمل الثدي لرضوض الرضاعة.
  • الحفاظ على نظافة وجفاف حلمة الثدي بين الرضعات، وبالإمكان تغطية الحلمتين بقطعتين من الشاش الطبي.

2. الحماية من احتقانات الثديين

يجب الالتزام بالأمور الاتية للحماية من احتقانات الثديين:

  • إرضاع الطفل بشكلٍ منتظم دومًا.
  • أخذ دوش طويل المدة والذي يساعد على تخفيف الاحتقان وعلى إخراج الحليب المختزن بهما.
  • إخراج الحليب المختزن بالتدليك اليدوي اللطيف للثديين أو باستعمال جهاز شفط الحليب الموجود بالصيدليات.

يجدر الذكر أن احتقان الثديين يحدث غالبًا بالأسبوع الأول بعد الولادة فقط، فإذا تجاوزت المرضعة هذا الأسبوع ستكون بأمان من مشكلات احتقان الثديين.

5. الابتعاد عن التدخين والكحول

الطرق الصحيحة للرضاعة الطبيعية أبرزها ابتعاد المرضعة عن أنماط الحياة السيئة، مثل: التدخين، وشرب الكحول، فهذه التصرفات تؤدي إلى أضرار صحية قد تكون خطيرة على الرضيع.

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 4 أغسطس 2015
آخر تعديل - الاثنين ، 28 يونيو 2021