السيلينيوم والخصوبة: ما العلاقة؟

يتناول الكثير السيلينيوم كمكمل غذائي لفوائده المتعددة، لكن ماذا عن السيلينيوم والخصوبة؟ هل فعلًا يفيد في زيادتها؟

السيلينيوم والخصوبة: ما العلاقة؟

يعد السيلينيوم من المعادن المهمة للجسم وللوظائف الحيوية بشكل عام، وفيما يخص السيلينيوم والخصوبة فقد أجريت العديد من الدراسات حول ذلك، فما تأثير السيلينيوم على الخصوبة والقدرة على الحمل بشكل طبيعي؟ هذا ما سوف نتحدث عنه في هذا المقال:

نقص السيلينيوم والخصوبة

يلعب السيلينيوم دورًا مهمًا في تعزيز الخصوبة عند المرأة والرجل، لذا يسبب نقصانه مجموعة من المضاعفات، في ما يأتي التوضيح:

1. نقص السيلينيوم ومضاعفات الحمل

وجد أن العديد من مضاعفات الحمل رافقها نقص في السيلينيوم في جسم المرأة الحامل، ومن هذه المضاعفات الاتي:

  • الإجهاض.
  • ولادة طفل بوزن أقل من الطبيعي.
  • ارتفاع ضغط الدم لدى الحامل.
  • الولادة قبل الموعد.
  • سكري الحمل.
  • مشاكل لدى الطفل في مراحل طفولته المبكرة.

2. نقص السيلينيوم وخصوبة الرجل

وجدت العديد من الأبحاث أن نقص السيلينيوم يؤثر على خصوبة الرجل، حيث أنه قد يسبب العقم عند بعض الرجال.

ذلك أن نقص السيلينيوم في أنسجة الخصية يؤدي إلى انحلالها مما يؤثر على حركة ونشاط الحيوانات المنوية، كما يؤثر على جودة السائل المنوي ويعتبر مؤشر أولي يدل على العقم المرتقب.

مكملات السيلينيوم والخصوبة

نتيجة لدور السيلينيوم في تعزيز الخصوبة، فقد توصفه مكملاته في بعض الحالات، في ما يأتي التوضيح:

1. السيلينيوم لزياد خصوبة الرجل

إن للسيلينيوم خواص مضادة للأكسدة، لذا فإن استخدامه مع فيتامين هـ يحسن من جودة السائل المنوي وله اثار مفيدة ووقائية.

كما يؤثر أيضًا على حركة الحيوانات المنوية.

لذا تشجع الأبحاث على استخدامه في حالات عقم الرجال غير معروف السبب، مما يزيد فرص الإنجاب.

2. السيلينيوم لزيادة خصوبة المرأة

بما أن السيلينيوم يحتوي خواص مضادة للأكسدة فإنه يزيد من تنظيم مضادات الأكسدة الذاتية، ويحمي خلايا الأرومة الغاذية من التأكسد، كما يساهم السيلينيوم أيضًا في الحفاظ على صحة السائل الجريبي حول بويضات النساء.

بالتالي يفيد إعطاء السيلينيوم كمكمل غذائي في زيادة الخصوبة لدى المرأة التي ترغب في الإنجاب.

مصادر السيلينيوم والاحتياج اليومي

يتواجد السيلينيوم بشكل طبيعي في بعض الأغذية، مثل:

  • الجوز البرازيلي.
  • الطعام البحري وبالذات التونا والسردين.
  • اللحوم العضوية.
  • بعض الحبوب.
  • الألبان ومنتجاتها.
  • الدواجن.
  • السمك.
  • البيض.

ويتواجد أيضًا في المكملات الغذائية في الصيدليات إما لوحد أو مع فيتامينات ومعادن أخرى

ويقر المعهد الوطني للصحة بأن الاحتياج اليومي للسيلينيوم للبالغين هو 55 ميكروغرام، 60 ميكروغرام للحامل، و70 ميكروغرام للمرضع.

معادن وفيتامينات أخرى مهمة لزيادة الخصوبة

تحدثنا عن السيلينيوم والخصوبة وتأثيره عليها، لكن هناك معادن وفيتامينات أخرى لها تأثير في زيادة الخصوبة، مثل:

1. أسيتل ل-كارنتين (Acetyl L-Carnitine)

حيث يتميز أسيتل ل-كارنتين باحتوائه على كمية عالية من مضادات الأكسدة، لذا فإنه يلعب دورًا في زيادة الخصوبة لدى الرجال والنساء.

2. فيتامين هـ

يعد أيضًا مضاد أكسدة قوي ويؤثر على حركة الحيوانات المنوية، حيث يزيد من سرعتها.

3. حمض الفوليك

من المعروف أن تناول حمض الفوليك ضروري جدًا للمرأة الحامل خلال الشهور الأولى، وأوضحت الأبحاث أن إعطاؤه للرجال قد قام بتحسين نوعية السائل المنوي لديهم.

4. أنزيم Coenzyme Q10) Q10)

يساعد هذا الأنزيم على زيادة استجابة المبايض للتحفيز خلال زراعة أطفال الأنابيب.

بالإضافة إلى ذلك يؤثر هذا الأنزيم على السائل المنوي حيث يزيد من كميته وحركته، لكن لم يؤدي ذلك إلى زيادة فرص الحمل.

5. فيتامين ج

بما أنه مضاد أكسدة فعال فإن الأبحاث وجدت أن إعطاؤه مع فيتامين هـ يؤثرعلى عدد، وحركة، وجودة الحيوانات المنوية لدى الرجال.

6. فيتامين د

لا يوجد حتى الان أدلة على أن تناول فيتامين د يزيد الخصوبة، لكن من المؤكد أن نقصانه يقلل الخصوبة وفرص الإنجاب لدى الرجال والنساء، لذا إذا أراد الزوجين الجمل من الأفضل فحص مستوى فيتامين د.

7. الحديد

إن نقص الحديد هو أحد أسباب عقم التبويض والذي يعد إحدى أنواع العقم لدى النساء، لذا يفضل فحص مستوى الحديد عند المرأة قبل التخطيط للحمل.

من قبل رنيم الدقة - الأربعاء ، 3 مارس 2021