السعال والتهاب الحلق لدى الاطفال

أقرئي عن أعراض السعال والتهاب الحلق، إثنان من أكثر الشكاوى شيوعاً في مرحلة الطفولة. واكتشفي النصائح المفيدة حول علاج السعال عند الأطفال.

السعال والتهاب الحلق لدى الاطفال

السعال والتهاب الحلق هما من الشكاوى الأكثر شيوعا في مرحلة الطفولة. فمن المحتمل أن يصاب طفلك بأحدهما أو بكليهما معا في مرحلة ما من الطفولة. تعرفي على المزيد من المعلومات عن السعال وألتهاب الحلق ولماذا يصاب طفلك بهما وبعض النصائح بشأن تخفيف أعراض هذه الأمراض.

ما هو السعال؟

السعال هو ردة فعل صحية وهامة تساعد على حماية الممرات الهوائية في الحلق والصدر.

يسعل طفلك عندما تحدث إستثارة للأعصاب الموجودة في البلعوم (الحلق العلوي)، الحنجرة (الحلق)، القصبة الهوائية (أنبوب التنفس الرئيسي) أو القصبات الكبيرة (أنابيب التنفس الموجودة في الرئتين).

السعال عادة ما ينتج عن عدوى بكتيرية أو فيروسية مثل البرد أو الانفلونزا. لكنه قد يكون علامة على شيء أكثر خطورة، مثل الإختناق، ألتهاب القصيبات الهوائية، السعال الديكي أو الالتهاب الرئوي -  لذلك فمن المهم الحصول على الأستشارة الطبية إذا كنت غير مطمئنة.

الأسباب الأخرى للسعال تشمل الربو، الحساسية والأرتداد المعدي المريئي أو التليف الكيسي.

ما هو التهاب الحلق؟

ألتهاب الحلق (البلعوم) يمكن رؤيته كالتهاب أو احمرار في الأنسجة. الأجزاء الرئيسية من الحلق التي تتأثر عادة هي الأجزاء الخلفية من الحلق، اللوزتين أو الحنجرة (جزء من الحلق الذي يحتوي على الأحبال الصوتية).

يمكن أن يكون سبب ألتهاب الحلق هو التهاب اللوزتين أو الأمراض الفيروسية الأخرى، مثل الجدري المائي، الحصبة أو النكاف.

التخفيف من السعال والتهاب الحلق

  • قم بإعطاء الطفل الطعام وداوم على منحه كمية كافية من السوائل لمنع الجفاف
  • قم بترطيب الغرفة لمساعدته في التنفس
  • مسكنات الألم مثل نيروفين للأطفال يمكن أن تساعد في تهدئة الام نزلات البرد والانفلونزا والتهاب الحلق
  • لا تعطي أدوية السعال للأطفال الذين هم دون 6 سنوات من العمر
  • بالنسبة للأطفال أكثر من 6 سنوات، أدوية السعال التي تصرف بدون وصفة طبية مثل اقراص للمص (lozenges) للحلق قد تساعد في تخفيف السعال.

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بالطبيب.

من قبل ويب طب - الأحد ، 4 أكتوبر 2015
آخر تعديل - الجمعة ، 8 ديسمبر 2017