تدليك الحامل: كل ما يهم أن تعريفه

هل تدليك الحامل آمن؟ هل يوجد له فوائد؟ وفي حال عدم الرغبة بالخضوع له فهل يوجد بديل؟ الإجابات جميعها تجدونها في المقال.

تدليك الحامل: كل ما يهم أن تعريفه

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز المعلومات والتفاصيل عن تدليك الحامل:

هل تدليك الحامل آمن؟

نعم إن تدليك الحامل يُعدّ آمن إن تم وفق الشروط الآتية:

  • الامتناع عن الخضوع للتدليك في الثلث الأول من الحمل لأنها فترة حساسة، بحيث يجب أن يبدأ التدليك من الأسبوع 16 من الحمل إن رُغب بذلك.
  • الخضوع للتدليك عند أخصائي موثوق ومتمرس جدًا، فلا يُنصح قطعًا بتدليك الحامل من قبل الأشخاص العاديين أو من قبل السيدات اللاتي يعملنّ في مراكز التجميل، فهن لا يمتلكنّ المؤهل لفعل ذلك.
  • عدم تدليك المناطق التي تُثير ردة فعل بسيطة في منطقة عضلات الحوض وعضلات الفخد، ومن هذه المناطق الكاحلين والمعصمين، وهذا الأمر أخصائي التدليك على دراية كافية به لكن وجب التنبيه.
  • الامتناع عن الخضوع لتدليك البطن قطعًا.
  • تدليك القدمين بحذر ووفق شروط طبية مُحددة إن كانت الحامل تمتلك تاريخ عائلي مليء بالأشخاص المصابين بالجلطات، فتدليك القدمين غير الصحيح قد يُحرر هذه التخثرات ويجعلها تؤدي إلى جلطات دموية في القدمين على وجه الخصوص.

تجدر الإشارة إلى أن تدليك الحامل حظيَّ بشعبية كبيرة في السنوات الأخيرة وذلك لسببين، وهما:

  • توفير الراحة والاسترخاء للحامل، وهذا أكثر ما تحتاج له في هذه فترة الحمل المُتعبة والمرهقة للجسم.
  • تقديم فوائد صحية عديدة للحامل وجنينها.

فوائد تدليك الحامل

ذُكر آنفًا أن تدليك الحامل يُقدم فوائد صحية للحامل ولجنينها، لذا سيتم ذكر أبرز هذه الفوائد في ما يأتي:

1. المساهمة في التخلص من اضطرابات النوم

وُجد أن تدليك الحامل يجعلها تتخلص من اضطرابات النوم، والتي غالبًا تُصيبها نتيجة القلق والتفكير بالولادة.

2. تحسين صحة البشرة 

التدليك يُعدّ أمر جيد جدًا للجلد، فالمواد المُستخدمة في التدليك وكذلك الحركات الدائرية عليه تجعله يبقى مشدودًا.

3. تخفيف الآلام المختلفة في الجسم

وُجد أن التدليك عمومًا ومنه التدليك الخاص بالحوامل يُخفف الآلام التي تحدث في المناطق الآتية:

  • المفاصل.
  • الظهر.
  • الركبتين.
  • الرقبة.

4. المساهمة في تحسن مزاج الحامل

وُجد أن التدليك يُساهم في إطلاق الهرمونات التي تُساعد على الهدوء، مثل: الدوبامين (Dopamine)، والسيروتونين (Serotonin)، ويُساعد على خفض نسبة الهرمونات في الجسم التي يُمكن أن تُسبب التوتر والقلق مثل الكورتيزول (Cortisol)، وهذا يُحسن مزاج الحامل ويجعلها أقل قلق وتوتر وعصبية.

5. تقديم فوائد أخرى

فوائد تدليك الحامل لم تنتهِ حيث أن التدليك قد يُساهم في كل مما يأتي:

  • تحفيز الدورة الدموية وهذا يُفيد الجنين والأم.
  • تقليل كل من الانتفاخات، وآلام الرأس، والصداع النصفي.
  • إرخاء العضلات الممدودة والمنقبضة.
  • إعطاء الجسم الطاقة والحيوية.

هل يوجد بديل عن تدليك الحامل؟

سؤال هل يوجد بديل عن تدليك الحوامل؟ يكثر بسبب كثرة الشروط والقواعد الخاصة بهذا النوع من العلاجات البديلة، وأيضًا لأن أغلب الأطباء لا يُفضلون هذا التدليك أثناء الحمل بسبب عدم ثقتهم بالأخصائي الذي سيقوم بالتدليك.

إجابة السؤال هي نعم، يوجد بديل جدًا آمن ولا يوجد له أي آثار جانبية سلبية على الحامل أو جنينها وهو ممارسة اليوغا، حيث إن اليوغا للحامل تُقدم فوائد مُشابهة بشكلٍ كبير لفوائد تدليك الحامل بجانب عدم وجود ضرر لها.

نصيحة أخيرة للحامل

إن كنتِ حامل واخترتِ عدم الخضوع للتدليك فإن هذا لا يمنع قطعًا أن تقومي بتدليك الثديين والحلمات بشكلٍ يومي باستخدام المرطبات، فهذا التدليك يُساهم جدًا في تخفيف آلام الصدر الناتجة من كبر حجم الغدد اللبنية، كما أنه يحد من التشققات والتسلخات التي يُمكن أن تحدث عند البدء بالرضاعة الطبيعية.

من قبل ويب طب - الأربعاء 6 نيسان 2016
آخر تعديل - الأربعاء 22 أيلول 2021