متى يحدث التبويض بعد الولادة القيصرية

تترافق الولادة القيصرية بشكل عام مع العديد من المضاعفات الصحية، لكن هل تؤثر على موعد التبويض؟ ومتى يحدث التبويض بعد الولادة القيصرية؟

متى يحدث التبويض بعد الولادة القيصرية

هل تؤثر الولادة القيصرية على موعد التبويض؟ متى يحدث التبويض بعد الولادة القيصرية؟ إليك الإجابات في هذا المقال:

متى يحدث التبويض بعد الولادة القيصرية؟

سواء كانت الولادة طبيعية أو عملية قيصرية فإن جسمك قادر على الحمل بعد وقت قصير جدًا من الولادة، إذ يمكن لجسم المرأة الدخول في مرحلة التبويض قبل بدء الدورة الشهرية الأولى بعد الولادة، وبمجرد حدوث الإباضة من الممكن حدوث حمل بالطبع. 

لكن متى تحدث الإباضة بعد الولادة القيصرية؟ في ما يأتي التوضيح:

1. متى يحدث التبويض عند المرضعات الخاضعات للعملية القيصرية؟

يوجد اعتقاد شائع بعدم حدوث حمل أثناء الرضاعة الطبيعية، لكن في الحقيقة من الممكن أن تحمل المرأة المرضع قبل أن تبدأ أول دورة شهرية لها بعد الولادة.

ومن الممكن أن تحدث الإباضة في وقت مبكر أي بعد 4 أسابيع من الولادة، أو في بعض الأحيان قد تصل هذه الفترة إلى 24 أسبوعًا، وذلك بالاعتماد على ما إذا كانت المرأة ترضع طبيعيًا أم لا.

2. متى يحدث التبويض عند غير المرضعات الخاضعات للعملية القيصرية؟

من الجدير بالذكر أن الدورة الشهرية لدى معظم النساء اللواتي لا يرضعن رضاعة طبيعية تعود في الفترة خلال 6-8 أسابيع بعد الولادة، وذلك في حال كانت الدورة الشهرية منتظمة قبل الحمل.

تجدر الإشارة إلى أنه يعتقد أن حدوث الحمل بعد الولادة القيصرية يكون أصعب مقارنة بالولادة الطبيعية، ويرجح السبب وراء ذلك إلى الجرح الذي يصيب الرحم خلال الولادة القيصرية.

كيف تكون الدورة الشهرية الأولى بعد العملية القيصرية؟

بعد أن تعرفت على إجابة سؤال متى يحدث التبويض بعد الولادة القيصرية؟ من المهم أن تعرفي طبيعة الدورة الشهرية الأولى بعد الولادة.

بعد عودة دورتك الشهرية الأولى بعد الخضوع للولادة القيصرية قد تكون الدورة غير منتظمة، بالتالي قد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى تصبح الدورة منتظمة تمامًا مرة أخرى. 

قد تلاحظ المرأة خلال الدورة الشهرية وجود تجلطات، أو كتل دموية صغيرة، أو تدفق غير منتظم للدورة، أو ألم متزايد في الدورة الشهرية بعد الولادة القيصرية.

يعود السبب وراء ذلك إلى أن بواقي بطانة الرحم يتساقط مع عودة الدورة الشهرية من أجل تنظيف الرحم بشكل كامل.

عند عودة الدورة الشهرية الأولى بعد الولادة من المهم أن تراقب المرأة وضع الحيض لديها، ومن الضروري استشارة الطبيب المختص في الحالات الاتية:

  • تعانين من نزيف حاد.
  • تقلصات مؤلمة للغاية.
  • وجود إفرازات رائحتها كريهة.
  • وجود تكتلات كبيرة وأكبر من المعتاد.
  • ترافق الحيض مع ارتفاع في درجة حرارة الجسم. 

كم من الوقت يجب أن تنتظري قبل الحمل بعد الولادة؟

بشكل عام يوصي المركز الأمريكي السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بأن ينتظر الأزواج لمدة عام كامل على الأقل قبل الحمل مرة أخرى، كما يفضل أن ينتظروا مدة 18 شهرًا قبل الحمل مرة أخرى.

يعود الأمر وراء ذلك إلى أن الحمل في غضون 18 شهرًا من الولادة من شأنه أن يزيد من احتمالات حدوث بعض المضاعفات في الحمل التالي، بما في ذلك ما يأتي:

  • إنجاب طفل سابق لأوانه، أو إنجاب طفل منخفض الوزن عند الولادة، خاصة إذا حدث الحمل في غضون ستة أشهر من الولادة. 
  • زيادة خطر إصابة الطفل بالربو، وتأخر في النمو، ومشكلات في الرؤية والسمع في وقت لاحق من الحياة، وذلك لأن الجسم ليس لديه الوقت الكافي لتجديد الفيتامينات والعناصر الغذائية اللازمة للحمل التالي.
من قبل سيف الحموري - الثلاثاء ، 22 ديسمبر 2020