الاجهاض في الشهر الأول: الأسباب والأعراض

قد تجهض بعض النساء في وقت مبكر جدًا من الحمل، خاصة في الشهر الأول، فما هي أسباب حدوث ذلك، اقرا هذا المقال لتعرف.

الاجهاض في الشهر الأول: الأسباب والأعراض

العديد من حالات الإجهاض تحدث في وقت مبكر جدا، وخاصة في الشهر الأول من الحمل، وغالبًا تحدث قبل أن تعرف المرأة أنها حامل، فما هي الأسباب المحتملة؟

يعرف الإجهاض على أنه خروج الجنين من الرحم قبل أن يبلغ 22 أسبوع مع حدوث انقطاع الطمث، ويحسب عمر الجنين من أول يوم يحدث فيه الحمل وهو اليوم الأول من الدورة الشهرية الأخيرة.

قد تجهض المرأة في وقت مبكر من الحمل، وهي لا تعرف، لذلك من المهم معرفة الأعراض المصاحبة للإجهاض خاصة في الشهر الأول.

اعراض الاجهاض في الشهر الأول

تعاني أغلب النساء الحوامل من بعض الأعراض ما قبل الإجهاض بحيث تتضمن الاتي:

  • النزيف، حيث يتطور مع الوقت
  • تشنجات شديدة
  • وجع في البطن
  • حمى
  • ضعف عام
  • ألم في الظهر.

اذا واجهتي تلك الأعراض المذكورة في الأعلى خلال الشهر الأول من الحمل، عليك فورا مراجعة الطبيب المسؤول عن مراقبة وضعك الصحي.

ما هي أسباب الإجهاض في الأشهر الأولى من الحمل؟

تحدث معظم حالات الإجهاض عادة عندما يعاني الجنين من مشاكل وراثية ليس لها علاقة بالأم.

تشمل الأسباب الأخرى للإجهاض:

  1. مشاكل في الكروموسومات: قد يحدث ذلك خلال عملية الإخصاب، حيث يجتمع كل من الحيوانات المنوية والبويضة 23 من الكروموسومات معًا لإنشاء 23 زوجًا متطابقًا تمامًا من الكروموسومات.

وتعتبر هذه العملية معقدة، حيث يمكن أن يؤدي عطب بسيط إلى خلل وراثي يمنع نمو الجنين.

  1. التقدم في العمر: مع تقدمك في العمر، من المرجح أن تحدث حالات صحية تسبب الاجهاض ومنها، مثل إصابتك بالسكري او أمراض في الغدة الدرقية.
  2. الهرمونات غير المتوازنة: هناك 15% من حالات الإجهاض بسبب الهرمونات غير المتوازنة، مثل عدم كفاية مستويات البروجسترون والتي تمنع البويضة الملقحة من الزرع في الرحم.
  3. الأورام الليفية الرحمية داخل الرحم: حيث يمكن أن تتداخل مع زرع أو إمدادات الدم إلى الجنين.
  4. ارتفاع درجات الحرارة: إذا كنت تعانين من ارتفاع في درجة الحرارة خلال فترة الحمل المبكرة، قد تصابين بالاجهاض، خاصة في حال كان عمر الجنين اقل من 6 أسابيع.
  5. خلل الاستجابات المناعية
  6. تشوهات الرحم
  7. عانت من قبل حالات إجهاض سابقة.
  8. تناول بعض أنواع الأغذية مثل:
  • الأناناس: يحتوي على إنزيم البروتييز الذي يعمل على ليونة المهبل مما قد يعرض المرأة للإجهاض في شهور الحمل الأولى. لذلك يفضل الامتناع عن تناول الأناناس في بداية الحمل أو عدم الإفراط في تناوله.
  • البيض النيئ: قد تقوم المرأة الحامل بتذوق بعض المعجنات والكيك أثناء تحضيره والذي يحتوي على البيض النيئ. قد يحتوي البيض النيء على السالمونيلا المسببة للتسمم الغذائي، مما يعرض الحامل لخطر الإجهاض.
  • الكبدة: من أهم مصادر الحديد المكافح لفقر الدم والأنيميا، ولكن لا يفضل تناوله خلال أشهر الحمل الأولى، بسبب احتواءه على فيتامين أ الذي يسبب زيادة في انقباضات الرحم وحدوث الإجهاض.
  • القرفة: تشتهر بقدرتها على زيادة انقباضات الرحم وبدء الام الولادة، لذا ينصح المرأة في بداية الحمل بعدم تناول مشروب القرفة وخاصة للنساء صاحبات تاريخ متكرر في الإجهاض.

هل تستطيع المجهضة  الحمل مرة أخرى بعد الإجهاض؟

نعم، فهناك ما لا يقل عن 85 ٪ من النساء اللواتي تعرضن للإجهاض لديهن حالات حمل و ولادة طبيعية لاحقة.

وإن وجود الإجهاض لا يعني أن لديك مشكلة في الخصوبة، ولكن إذا كنت تعاني من اجهاضين متتاليين، فعليك التوقف عن محاولة الحمل، واستخدام نوع من تحديد النسل، واسشيري طبيبك للبحث عن حلول.

من قبل مجد حثناوي - الأربعاء ، 27 فبراير 2019