أفضل مكمل غذائي للأطفال

ينصح البعض بتقديم المكملات الغذائية للأطفال، ولكن ما هو أفضل مكمل غذائي للأطفال؟ وهل يجب دائمًا استخدام المكملات للأطفال؟

أفضل مكمل غذائي للأطفال

يحتاج الأطفال إلى العديد من الفيتامينات والمعادن للبقاء بصحة جيدة، ولكن غالبًا ما يصعب تحديد الفيتامينات والمعادن المهمة لهم، لذلك سنتعرف في هذا المقال على مكونات أفضل مكمل غذائي للأطفال.

أفضل مكمل غذائي للأطفال

إن أفضل مكمل غذائي للأطفال يحتوي على الفيتامينات والمعادن الاتية:

1. فيتامين أ (Vitamin A)

يجب أن يحتوي أفضل مكمل غذائي للأطفال على فيتامين أ؛ إذ أنه يساعد على تحفيز نمو العظام وإصلاح الأنسجة التالفة وتعزيز صحة الجلد، كما يعمل فيتامين أ على تعزيز قوة البصر والمساعدة على الرؤية في الضوء الخافت.

ويجب أن تتراوح كمية فيتامين أ التي يحصل عليها الأطفال ما بين 300 - 400 ميكروجرام يوميًا. ويمكن الحصول على فيتامين أ من منتجات الألبان، والخضراوات الورقية الداكنة مثل السبانخ، والخضراوات برتقالية اللون مثل الجزر والبطاطا الحلوة والمانجا.

2. فيتامين ب المركب (Vitamin B complex)

من الفيتامينات التي يحتويها أفضل مكمل غذائي للأطفال هو فيتامين ب المركب الذي يحتوي على فيتامينات ب2 وب3 وب6 وب12، إذ تساعد هذه الفيتامينات على إنتاج خلايا الدم الحمراء وتعزيز عملية الأيض وإنتاج الطاقة، كما تعمل على الحفاظ على صحة الجهاز العصبي والجهاز الدوراني. 

ويمكن الحصول على فيتامين ب المركب عن طريق تناول اللحوم الحمراء والدواجن والأسماك والبيض والحليب والصويا والبيض والجبنة.

وتتراوح نسب فيتامينات ب المركبة اللازمة للأطفال يوميًا حسب الجدول الاتي:

فيتامين ب

أصغر من 8 سنوات
أكبر من 8 سنوات
فيتامين ب2
0.3 - 0.6 ملليغرام
0.9 - 1.2 ملليغرام
فيتامين ب3
2 - 8 ملليغرام
12 - 14 ملليغرام
فيتامين ب6
0.2 - 0.6 ملليغرام
1 - 1.2 ملليغرام
فيتامين ب12
0.4 - 0.9 ميكروغرام
1.2 - 2.4 ميكروغرام

3. فيتامين ج (Vitamin C)

يحتوي أفضل مكمل غذائي للأطفال على فيتامين ج الضروري لتعزيز المناعة ومحاربة الالتهابات المختلفة، وتقوية الأنسجة والعضلات والجلد، كما أنه يعزز من عملية امتصاص الحديد.

وتتراوح نسبة احتياج الأطفال لفيتامين ج يوميًا ما بين 15 - 25 ملليغرام، ويمكن الحصول على فيتامين ج من خلال تناول الفواكه الحمضية والفراولة والبندورة والفلفل والكيوي.

4. فيتامين د (Vitamin D)

يساعد فيتامين د على تكوين العظام والأسنان عند الأطفال والمحافظة على قوتهم، ويعزز من امتصاص المعادن الأخرى مثل الكالسيوم؛ لذلك فهو يعد أحد الفيتامين الضرورية في أفضل مكمل غذائي للأطفال.

ويمكن الحصول على فيتامين د من الأطعمة المدعمة، مثل منتجات الألبان وحبوب الإفطار، إلا أن التعرض لأشعة الشمس هو المصدر الرئيسي للحصول على فيتامين د، ولكن يجب الحرص على عدم قضاء الأطفال الوقت الطويل تحت أشعة الشمس.

والجدير بالذكر أنه يجب على الأطفال ما دون عمر السنة الذين يتلقون الرضاعة الطبيعية الحصول على جرعة تتراوح بين 8.5 - 10 ميكروغرام بشكل يومي، أما الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين السنة و4 سنوات، فعليهم الحصول على 10 ميكروغرام من فيتامين د يوميًا.

5. الكالسيوم

يعد الكالسيوم من المعادن الضرورية في أفضل مكمل غذائي للأطفال؛ لأنه يحافظ على صحة العظام والأسنان، فقد يسبب عدم الحصول على كميات كافية من الكالسيوم خلال مرحلة الطفولة الإصابة بضعف العظام وهشاشة العظام في المراحل المتقدمة من العمر.

وتتراوح كمية الكالسيوم اللزمة للأطفال ما بين 700 - 1000 ملليغرام يوميًا، ويمكن الحصول على الكالسيوم من منتجات الألبان مثل الحليب واللبن والجبنة، وعصير البرتقال المدعم.

6. الحديد

من المعادن الضروري وجودها في أفضل مكمل غذائي للأطفال هو الحديد، إذ أن الحديد يساعد على إنتاج وتعزيز خلايا الدم الحمراء، وبناء العضلات، وتتراوح النسبة اليومية الموصى بها للأطفال من الحديد ما بين 7 - 10 ملليغرام، ويمكن الحصول على الحديد من اللحوم الحمراء ولحم الحبش والسبانخ والفاصولياء وحبوب الإفطار المدعمة.

هل يحتاج جميع الأطفال المكمل الغذائي؟

لا يحتاج الأطفال الذين يتبعون نظامًا غذائيًا سليمًا إلى استخدام المكملات الغذائية في معظم الحالات، ولكن هناك بعض الحالات التي تتطلب استخدام المكملات الغذائية، مثل:

  • جميع الأطفال الرضع الذين يتلقون الرضاعة الطبيعية بحاجة إلى المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د، بعكس الرضع الذين يشربون حليب الأطفال المصنع. 
  • الأطفال الذين لا يتناولون الطعام الصحي الطازج بشكل كافٍ.
  • وجود أمراض مزمنة لدى الأطفال مثل المشاكل الهضمية أو الربو.
  • ضرورة اتباع الطفل لنظام غذائي خاص، مثل النظام الغذائي النباتي أو النظام الخالي من الألبان.
  • وجود مشاكل في نمو جسم الطفل.

نصائح لإعطاء المكمل الغذائي للأطفال

هناك بعض النصائح التي يمكن اتباعها عند تقديم المكملات الغذائية للأطفال، مثل:

  1. استشارة الطبيب المختص حول إمكانية تقديم المكملات الغذائية للأطفال، خاصةً في حال كان يستخدم أي أدوية. 
  2. تقديم الشكل المناسب من المكملات للطفل، ففي حال عدم تقبله للحبوب يمكن إعطائه المكملات التي تأتي على شكل حلوى مضغية أو قطرات.
  3. إبعاد المكملات الغذائية عن الأطفال وعدم تسميتها بالحلوى، حتى لا يتم استخدامها بشكل يزيد عن الحاجة اليومية.
  4. إعطاء الطفل المكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامينات الذائبة في الدهون مثل فيتامين أ وفيتامين د بعد تناول الطعام.
من قبل د. جود شحالتوغ - الاثنين ، 28 يونيو 2021
آخر تعديل - الاثنين ، 28 يونيو 2021