أعيدي التوازن لهرموناتك عبر تناول هذه الأطعمة

أحياناً، تعاني المرأة من خلل في الهرمونات قد يسبب لها العديد من المشاكل الصحية والجمالية، فكيف تستطيع مواجهة ما يحصل عن طريق الغذاء؟

أعيدي التوازن لهرموناتك عبر تناول هذه الأطعمة

سواء كان هدفك هو إعادة التوازن المفقود لهرموناتك أو الحفاظ على التوازن الموجود للحفاظ على صحتك وجمالك، فهذه الأطعمة والأعشاب الطبيعية سوف تساعدك في تحقيق هدفك.

أعراض الخلل الهرموني

قبل البدء سوف نستعرض هنا بعض الأعراض التي يدل وجودها على وجود خلل في الهرمونات لديك:

  • الأرق وعدم انتظام دورات النوم واليقظة لديك.
  • حب الشباب.
  • صعوبة التركيز والتفكير.
  • اشتهاء أطعمة معينة، خاصة الحلويات.
  • تقلبات في المزاج.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • اكتساب الوزن في وسط الجسم.
  • الصداع الشديد، خاصة خلال الدورة الشهرية.
  • الجفاف المهبلي.
  • التعرق الليلي.
  • انخفاض الشهوة الجنسية.
  • تغيرات في الثديين.

أطعمة تعيد التوازن للهرمونات في جسمك عموماً

هذه قائمة بأطعمة سوف تساعد هرموناتك على تحقيق التوازن المفقود فيها:

1- أحماض أوميغا 3

تساعد أحماض أوميغا 3 عموماً في إنتاج الهرمونات في الجسم، ما يجعلها مفيدة في تحقيق التوازن الهرموني اللازم للتقليل من الام الدورة الشهرية وأعراض سن اليأس.

ومن الأطعمة الغنية بهذه الأحماض: بذور الكتان، الجوز، زيت الزيتون، بذور الشيا، الأسماك الدهنية، حبوب الصويا.

2- الجزر

يحتوي الجزر على ألياف تساعد على امتصاص كميات الأستروجين الزائدة وتخليص الجسم منها. ويلعب الجزر دوراً هاماً في موازنة الهرمونات لدى الجنسين.

وتؤدي زيادة مستويات الأستروجين في الجسم عن الحد الطبيعي إلى العديد من المشاكل الصحية، مثل: تقلبات المزاج، حب الشباب، نقص الخصوبة.

3- فيتامين د

يؤثر فيتامين د بشكل خاص على الغدة النخامية المسؤولة عن إنتاج العديد من الهرمونات، والتي تساعد الجسم في إصلاح أي خلل أو مشاكل ناتجة عن نقص الأستروجين.

وقد يؤدي نقص فيتامين د إلى خلل في إفرازات غدة جارات الدرقية، والتي تؤثر على الوزن والشهية.

لذا حاولي تعريض نفسك للشمس لمدة 10 دقائق يومياً، وحاولي تناول المزيد من الأطعمة التي تعتبر مصادر ممتازة لفيتامين د، مثل:  زيت كبد الحوت، الحليب، البيض.

4- زيت جوز الهند

أثبتت بعض الدراسات أن لزيت جوز الهند قدرة في علاج الخلل الهرموني، ويساعد زيت جوز الهند عموماً على خفض الوزن وتحسين المناعة وموازنة مستويات السكر في الدم وتحسين عمليات الأيض.

5-  الحلبة

تحتوي بذور الحلبة على مركب يدعى الديوسجينين، وهو مركب يعتقد العلماء أنه يعمل بطريقة شبيهة لهرمون الأستروجين، وتعتبر الحلبة علاجاً شائعاً تم استخدامه منذ القدم لعلاج خلل الهرمونات في الجسم، لا سيما عند بلوغ سن اليأس.

تستطيعين نقع بذور الحلبة في كوب من الماء الساخن لمدة 15 دقيقة، ثم تناول المشروب 2-3 مرات يومياً.

أطعمة تعيد التوازن للهرمونات التي تؤثر على جمال بشرتك

سوف نستعرض فيما يلي 6 أطعمة ضرورية سوف يساعدك تناولها على تحقيق التوازن الهرموني اللازم لجمال بشرتك:

1- الكينوا

تعتبر الكينوا من البذور الغنية بالبروتينات والمغنيسيوم والفسفور، بالإضافة إلى ذلك، فإن لها خصائص تجعلها تساعد على تحقيق التوازن الهرموني اللازم في جسمك.

إذا تبعاً للخبراء، فإن للكينوا خصائص تجعلها تساعد على توازن مستويات السكر في الدم، والذي قد يؤثر ارتفاعه على الأنسولين، والذي يؤثر بالتالي على ارتفاع مستويات الأندروجينات.

لذا، احرصي على تناول نصف كوب من الكينوا على الأقل مرتين أسبوعياً.

2- اللوز

إذا كنت تشعرين بأن وضع بشرتك بات سيئاً مؤخراً، جربي تناول اللوز، إذ أنه يساعد على زيادة مستويات هرمون الاديبونكتين، والذي يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم، وبالتالي يقلل من فرص حدوث خلل في الأندروجينات.

كما وجدت بعض الدراسات أن تناول اللوز يساعد على التقليل من مستويات هرمونات الذكور في جسم المرأة، والتي يساهم ارتفاعها في في جفاف البشرة وإرهاقها.

وينصح بتناول ما يقارب 11 حبة لوز يومياً.

3- الأفوكادو

يعتبر الأفوكادو والأطعمة الأخرى الغنية بالدهون الصحية (مثل زيت جوز الهند) والتي تسهم في تنظيم مستويات الكولسترول في الجسم، أطعمة هامة جداً في تحقيق التوازن الهرموني.

تناول الأفوكادو سوف يساعد على تنظيم عملية إنتاج الهرمونات التي تحتاجها البشرة للحفاظ على نضارتها وجمالها.

4- السلمون

إن سمك السلمون المميز بفوائده العديدة للصحة، يلعب كذلك دوراً في تنظيم هرموناتك، إذ أن الدهون الصحية فيه ودهون أوميغا 3 تحديداً تعتبر ضرورية لتنظيم الكولسترول والهرمونات.

كما أن خصائص السلمون المضادة للالتهاب تجعله عاملاً مساعداً في تهدئة البشرة، لا سيماً في حالات الأكزيما وحب الشباب.

حاول تناول السلمون مرتين أسبوعياً.

5- البيض

يحتوي صفار البيض تحديداً على نوع محدد من الكولسترول يساهم بشكل خاص في إنتاج الهرمونات في الجسم، خاصة تلك التي تؤثر على نعومة البشرة ومظهرها الجميل.

لذا، ينصح بتناول بيضة واحدة يومياً.

6- البروكولي والخضار الورقية

عليك أن لا تهملي تناول البروكولي والسبانخ والخضار الورقية الداكنة عموماً، إذ تحتوي هذه بشكل خاص على مركبات تساعد في تحسين عمليات أيض الأستروجين في الكبد.

ويساعد الأستروجين في زيادة الكولاجين لديك، ما يزيد من تماسك البشرة ويساعد على تدفق الدم بشكل صحي وكافي إلى البشرة، وبالتالي زيادة قدرة البشرة على الشفاء والتجدد.

حاولي تناول نصف كوب من هذه الخضراوات يومياً.

قواعد عامة لتوازن الهرمونات

للحفاظ على توازن الهرمونات في جسمك احرصي على اتباع القواعد التالية:

  • حاولي شرب 6-8 أكواب من الماء يومياً.
  • ابتعدي عن الأطعمة والمشروبات المصنعة والمعالجة، والجئي للأطعمة العضوية والطبيعية دوماً.
  • احصلي على قسط كافي من النوم يومياً (8 ساعات)، وقومي بالتمارين الرياضية بانتظام.
  • حاولي تعويد جسمك على تناول الوجبات في أوقات محددة من اليوم.
  • احرصي على تناول الخضار الخضراء، مثل: الهليون، البروكولي، السبانخ، الملفوف، الخيار، الكالي، الكزبرة.
  • احرصي على تناول الكمون، فهو يساعد كذلك في تنظيم هرموناتك.
  • ابتعدي عن التدخين والكحوليات تماماً.
  • خففي من تناول المنتجات الغنية بالكافيين.
من قبل رهام دعباس - الجمعة ، 23 مارس 2018
آخر تعديل - الأربعاء ، 23 مايو 2018