أعراض ضعف النظر عند الأطفال: انتبه إليها

ما هي أعراض ضعف النظر عند الأطفال؟ ما هي المؤشرات التي قد تعني أن طفلك بحاجة لنظارة أو لعناية طبية خاصة متعلقة بنظره؟ إليك الإجابة.

أعراض ضعف النظر عند الأطفال: انتبه إليها

سوف نتطرق خلال السطور الاتية لأعراض ضعف النظر عند الأطفال وبعض المعلومات الهامة:

أعراض ضعف النظر عند الأطفال الرضع  

قد يعني ظهور أي من الأعراض الاتية على الرضيع أنه مصاب بمشكلات في عيونه: 

  • عدم قيام الرضيع بمتابعتك بعيونه أثناء حركتك حوله، وعدم قيامه بتتبع أي حركة تحصل في محيطه بعينيه.
  • استمرار الطفل بتوجيه عينيه للأسفل وكأنه ينظر لأنفه، أو قيام الطفل بتوجيه بصره إلى الزوايا الداخلية للعيون.
  • عدم قيام الطفل بالنظر مباشرة في عيونك أو في عيون الاخرين.
  • عدم إبداء عيون الطفل أي نوع من الاستجابة عند التعرض لمصادر ضوء ساطعة.
  • بؤبؤ عين أبيض اللون أو ضبابي الهيئة.
  • حركة سريعة أو عشوائية غير طبيعية لكرة العين.

أعراض ضعف النظر عند الأطفال الأكبر سنًا

هذه أبرز المؤشرات التي قد تدل على أن طفلك مصاب بضعف في النظر:

1. فرك الطفل لعينيه باستمرار 

إذا لاحظت أن طفلك يستمر بفرك عينيه بشكل متكرر، قد ينم هذا عن شعور الطفل بإرهاق في عيونه، وهذا الإرهاق قد ينشأ جراء عجز الطفل عن رؤية وتمييز ما حوله بوضوح نتيجة إصابته ببعض مشكلات العيون، مثل التهاب الملتحمة الأرجي (Allergic conjunctivitis). 

2. محاولة الطفل الاقتراب من الشاشات أو الكتب أثناء نظره إليها 

إذا كان الطفل مصابًا بضعف في النظر قد يلاحظ الوالدين أنه يعمد للاقتراب من الشاشات والكتب قدر الإمكان، وذلك في محاولة منه لتمييز المشهد أو الكلام المكتوب أمامه بطريقة أوضح، لذا قد تلاحظ أن الطفل يميل للاتي:

  • الجلوس على مسافة قصيرة من شاشة التلفاز.
  • حمل الجهاز الذكي قريبًا من عينيه أثناء استخدامه.

غالبًا ما يكون هذا العرض مؤشرًا على الإصابة بالحسر (Myopia) أو ما يعرف بقصر النظر (Nearsightedness).

3. إمالة الرأس أو تغطية العيون 

إحدى أعراض ضعف النظر عند الأطفال المحتملة هي أن الطفل قد يقوم بإحدى هذه الأمور في محاولة منه لرفع درجة وضوح الرؤية لديه:

  • تغطية إحدى عينيه بكف يده.
  • إمالة الرأس بزاوية قد تحسن من قدرته على الرؤية بوضوح.

هذا النوع من الأعراض قد يعني أن طفلك مصاب بالغمش (Amblyopia) أو ما يعرف باسم العين الكسولة (Lazy eye).

4. اشتكاء الطفل المستمر من الصداع أو ألم العيون 

من أعراض ضعف النظر عند الأطفال المحتملة أن الطفل قد يشتكي بشكل متكرر من الصداع، وهنا يجب التنويه إلى أن الصداع ليس من المشكلات الصحية الشائعة بين الأطفال، لذا وإن حصل وعبر الطفل عن شعوره بالصداع قد يكون ما يشعر به مرتبطًا بألم في عيونه، وهذا الألم قد يكون ناجمًا عن إصابته بمشكلة صحية في العيون.

5. إغلاق الطفل لعيونه بشكل جزئي

أحيانًا قد يلاحظ الوالدين أن الطفل يميل لمحاولة قبض العضلات في محيط إحدى العينين أو كلتيهما أثناء تركيزه على مشاهدة غرض ما لتبدو العين مغلقة جزئيًا، وذلك في محاولة من الطفل لتحسين قدرة عينيه على التركيز، مما قد يسهم في زيادة وضوح الصور التي يراها أمامه.

6. أعراض ضعف النظر عند الأطفال الكبار الأخرى

هذه بعض المؤشرات الأخرى التي قد تعني إصابة الطفل بضعف النظر:

  • ميل الطفل للوقوع أو التعثر بشكل متكرر.
  • ملاحظة أن عيون الطفل تنظر في اتجاهات مختلفة.
  • ميل الطفل لتجنب الأنشطة التي قد تتطلب منه النظر إلى غرض ما عن قرب، مثل: نشاط القراءة أو محاولة الطفل تجنب الأنشطة التي تتطلب منه النظر لشيء ما من بعيد، مثل: بعض الأنشطة الرياضية.
  • عجز الطفل عن تتبع الكلمات المكتوبة أثناء القراءة، والحاجة لإرشاده باستمرار للكلمة التي وصل إليها أثناء قراءته ليتمكن من متابعة القراء، وقد يلاحظ أن الطفل يستخدم إصبعه لمساعدة عينيه على تتبع الكلمات التي يقرأها.
  • أعراض أخرى، مثل: ضعف الأداء الدراسي، وزيادة حساسية العين تجاه الضوء، وخروج الدموع من العين دون سبب واضح.

مشكلات النظر الشائعة بين الأطفال

من الممكن للأعراض التي استعرضناها انفًا أن تكون مؤشرًا على الإصابة بالعديد من مشكلات العيون، مثل: 

1. اللابؤرية (Astigmatism)

هي حالة قد تؤدي للرؤية الضبابية جراء حصول تغييرات طفيفة في شكل قرنية العين.

2. قصر النظر

هي حالة تؤدي لعجز المريض عن الرؤية عن بعد، حيث يكون قادرًا على تمييز تفاصيل الأشياء القريبة منه فقط، بينما يرى الأشياء البعيدة عنه بصورة مشوشة.

3. الحول (Strabismus)

هي حالة يلاحظ فيها أن العين اليمنى تنظر باتجاه مختلف عن الاتجاه الذي تنظر إليه العين اليسرى.

4. مد البصر (Hyperopia)

هي حالة يكون المصاب بها غير قادر على تمييز تفاصيل الأشياء القريبة منه، حيث تظهر الصور القريبة مشوشة، قد تترافق هذه الحالة مع شعور بالصداع عند محاولة تركيز النظر على الأشياء القريبة.

فحوصات العيون للأطفال 

للحفاظ على صحة عيون الطفل وللحرص على رصد وتشخيص أي مشكلات في العيون لديه مبكرًا يوصى بأن يخضع الطفل لفحص النظر الروتيني مرة على الأقل في المراحل الاتية من حياته:  

  • عند ولادته.
  • في عمر 6 - 12 شهرًا.
  • في عمر 1 - 3 أعوام.
  • في عمر 3 - 5 أعوام.
  • بعد بلوغه عمر 5 أعوام. 

كما يفضل أن يخضع الطفل لفحص النظر وفحوصات العيون المختلفة التي قد يوصي بها الطبيب المختص إذا لوحظت أي من أعراض ضعف النظر المذكورة أعلاه، أو إذا لوحظ حصول تغيير في مظهر عيون الطفل.

من قبل رهام دعباس - الأربعاء ، 15 سبتمبر 2021