أعراض انخفاض السكر عند الحامل ومضاعفاته

ما هي أبرز أعراض انخفاض السكر عند الحامل؟ وما هي مضاعفاته؟ وما هي أساليب الوقاية من هذه الأعراض؟ إليكم أبرز المعلومات في هذا المقال.

أعراض انخفاض السكر عند الحامل ومضاعفاته

قبل التعرف على أعراض انخفاض السكر عند الحامل ومضاعفاته، إليكم أبرز المعلومات عن السكر خلال فترة الحمل:

السكر أثناء فترة الحمل

أثناء الحمل تحدث الكثير من التغيرات في الجسم في كيفية تنظيم استقلاب الغلوكوز، حيث قد يعمل الجسم على تصنيع هرمون الإنسولين بكميات أكبر ليساعد جنينك على النمو. 

وفي نفس الوقت قد يجعل الحمل جسمك أكثر مقاومة للإنسولين، ولهذا السبب تصاب الكثير من النساء الحوامل بالسكري الحملي نتيجة ارتفاع مستويات السكر في الدم خلال الحمل.

على الرغم من أن ارتفاع السكر في الدم أكثر شيوعًا في الحمل، إلا أن التغيرات التي تحدث في الجسم أثناء الحمل قد تسبب انخفاض السكر في الدم بشكل خطير أيضًا،وتعرف هذه الحالة بانخفاض سكر الدم (Hypoglycemia) وتحدث عندما ينخفض مستوى السكر في الدم دون 60 ملليغرام/ ديسيليتر.

ويحدث انخفاض سكر الدم عند النساء الحوامل اللاتي يعانين من مرض السكري بشكل أكثر شيوعًا، ولكن ما هي أبرز أعراض انخفاض السكر عند الحامل؟

أعراض انخفاض السكر عند الحامل

إن أعراض انخفاض السكر عند الحامل متشابهة عند الأشخاص العاديين، وفيما يأتي أبرز أعراض انخفاض السكر في الدم علمًا بأنك قد لا تشعر بها جميعًا:

  • ضعف وإجهاد.
  • ارتباك.
  • التعرق.
  • التقيؤ والغثيان.
  • الدوار.
  • القلق.
  • خفقان القلب وعدم انتظام أو تسارع ضربات القلب.
  • تنميل حول الفم.
  • شحوب البشرة.
  • ارتعاش.
  • صداع.
  • تشوش الرؤية.
  • صعوبة في التفكير بوضوح.
  • غضب وتقلبات في المزاج.

معظم هذه الأعراض تختفي عندما يرتفع السكر في الدم مرة أخرى.

لماذا يحدث انخفاض في السكر عند الحامل؟

عندما يحدث انخفاض السكر عند الحامل يجب إبلاغ الطبيب على الفور لمعرفة السبب بشكل قطعي.

هناك عدة أمور قد تحفز حدوث انخفاض سكر الدم في الحامل، نذكر منها:

  • تخطي أو تأخير الوجبات.
  • تناول كميات قليلة جدًا.
  • إجهاد نفسك بشكل كبير.

مضاعفات انخفاض السكر عند الحامل

إن الحالات العرضية من انخفاض سكر الدم خلال الحمل قد لا تسبب أي ضرر عليك أو على جنينك.

ولكن إن كان حدوث انخفاض السكر في الدم لدى الحامل متكررًا فقد يتسبب ذلك ببعض المشكلات؛ لأن الدماغ يحتاج الغلوكوز لتصل إليه الرسائل من الجسم، وانخفاض السكر في الدم قد يعيق ذلك.

ومن أهم المضاعفات المتعلقة بانخفاض السكر في الدم في المرأة الحامل مرتبطة بمرض السكري، وهي كما الاتي:

  • قد يواجهن النساء الحوامل المصابات بالسكري مشكلات في المخاض، وقد يحتاج أطفالهم حديثي الولادة الى مراقبة شديدة.
  • قد يكون مرض السكري خطيرًا ويؤدي إلى فشل القلب والأعضاء، ومشكلات في الدورة الدموية، وتأخر شفاء الجروح، وأحيانًا الوفاة.
  • قد يؤدي انخفاض السكر في الدم الى حدوث نوبات، وغيبوبة، وحتى الوفاة، لدى النساء الحوامل المصابات بالسكري في الحالات الشديدة.
  • قد يواجه طفلك بعد الولادة نفس المضاعفات إذا كان يعاني من انخفاض السكر عند الولادة أو حدث له انخفاض للسكر في وقت مبكر بعد الولادة.

ماذا تفعلين في حالة انخفاض السكر؟

عليك تناول العصير، أو بعض السكريات، أو أقراص تحتوي على الغلوكوز، ثم قومي بالتحقق من مستوى السكر في دمك مرة أخرى بعد 15 دقيقة. 

قومي بذلك كل 15 دقيقة إذا لم يرتفع مستوى السكر في دمك يجب الاتصال بالطوارئ، وفي حال لم تشعر الحامل بتحسن أو لم تستطع رفع مستوى السكر في الدم يجب مراجعة الطوارئ على الفور.

ما هي أساليب الوقاية من حدوث أعراض انخفاض السكر عند الحامل؟

إليكم أبرز طرق الوقاية لتجنب أعراض انخفاض السكر عند الحامل:

  • مراقبة مستويات السكر في دمك باستمرار إن كنت مصابة بمرض السكري، والتأكد من أن القيمة لا تقل عن 70 ملليغرام/ ديسيليتر. 
  • تناول ثلاث وجبات رئيسة على الأقل بينها وقت كافٍ مع وجود وجبات صغيرة بينها عند الحاجة.
  • ممارسة الرياضة بعد 30 دقيقة إلى ساعة بعد تناول الوجبات، مع تجنب ممارسة الرياضة على معدة فارغة.
  • التحقق دائمًا من جرعات الإنسولين وأدوية السكري الخاصة بك.
  • تجنب تناول الأطعمة الغنية بالسكريات بشكل مفرط.
  • تجنب قيادة السيارة أو القيام بأعمال تحتاج التيقظ والانتباه إذا شعرتي بأي من أعراض انخفاض السكر في الدم، فذلك خطر للغاية، وإذا شعرتي بأي أعراض قومي بالاتي:
    • توقفي عن القيادة على الفور.
    • تناولي طعام يحتوي على سكر.
    • احتفظي بمصدر للسكر وجهاز قياس السكر في سيارتك دائمًا.
من قبل د. غيداء العمري - الخميس ، 23 يوليو 2020
آخر تعديل - الخميس ، 1 أبريل 2021