أعراض البرد عند الأطفال وطرق التشخيص

هل أصيب طفلك بنزلة برد من قبل؟ تعرّف على أعراض البرد عند الأطفال وطرق التشخيص الصحيحة في هذا المقال.

أعراض البرد عند الأطفال وطرق التشخيص

هل لاحظت على طفلك أنه يسعل أو يعطس أو يشكو من التهاب الحلق؟ هل تشتبه بإصابته بنزلة برد؟ تعرف على أعراض البرد عند الأطفال وطرق التشخيص:

أعراض البرد عند الأطفال

تختلف أعراض البرد عند الأطفال حسب مرحلة المرض، ففي بداية الإصابة بالبرد قد تلاحظ على طفلك التهاب في حلقه وسيلان في أنفه، ومن ثم ستلاحظ ظهور عدة أعراض.

كما تختلف أعراض البرد عند الأطفال باختلاف عمر الطفل، ففي العادة تظهر على الأطفال الرضع أعراض مختلفة عن من هم أكبر عمرًا، وهذه أبرز أعراض البرد عند الأطفال حسب العمر:

1.أعراض البرد عند الأطفال الرضع

من أعراض البرد عند الأطفال الرضع:

  • عدم القدرة على النوم.
  • البكاء.
  • احتقان الانف.
  • القيء والإسهال.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.

2.أعراض البرد عند الأطفال الأكبر عمرًا

من أعراض البرد عند الأطفال الأكبر عمرًا:

  • انسداد وسيلان الأنف.
  • سعال.
  • احتقان الأنف.
  • صداع.
  • ارتفاع طفيف في درجة الحرارة.
  • قشعريرة.
  • التهاب الحلق.
  • إفرازات مائية من الأنف يتحول لونها إلى الأصفر أو الأخضر.
  • تعب بسيط.

كما قد يصاب بعض الأطفال باحتقان الجيوب الأنفية والتهاب الأذنين والشعب الهوائية.

أعراض البرد عند الأطفال التي تستدعي مراجعة الطبيب

قم بمراجعة الطبيب في حال ملاحظتك أي من الأعراض الاتية على طفلك:

  1. عدم تحسن صحة الطفل بعد إصابته بعدة أيام.
  2. ملاحظة ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  3. قيء أو قشعريرة.
  4. ضيق في النفس.
  5. تعب شديد.

فقد تدل هذه الأعراض على إصابة طفلك بعدوى بكتيرية، ولا تتردد في مراجعة الطبيب في حال إصابة طفلك بأمراض مزمنة، مثل: الربو أو السكري وذلك لمتابعة العلاج والتأكد من عدم وجود تداخلات دوائية.

كيف تختلف أعراض البرد عن أعراض الانفلونزا؟

إن البرد والأنفلونزا مرضين مختلفين، وهذه أبرز الفروقات بين أعراض البرد والأنفلونزا:

  • ارتفاع شديد في حرارة الجسم مع الأنفلونزا على عكس البرد الذي يصاحبه ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم.
  • صداع دائم مع الانفلونزا، بينما الإصابة بنزلة البرد صداع في بعض الأحيان.
  • تعب عام يستمر لأسابيع مع الإصابة بالأنفلونزا، أما البرد يرافقه تعب بسيط.
  • إرهاق شديد في حالة الإنفلونزا، بينما المصاب بالبرد يبقى بمستوى نشاطه الطبيعي.

تشخيص البرد عند الأطفال 

عادةً ما يتم تشخيص البرد عن الأطفال اعتمادًا على الأعراض، فعلى الرغم من أنه قد تتشابه أعراض البرد مع أمراض أخرى، مثل: الالتهابات البكتيرية، والحساسية وغيرها. 

لذلك يتم تشخيص البرد عن طريق فحص الحلق والأذنين وعمل مسحة للحلق للتأكد من عدم إصابة الطفل بحالة مرضية أخرى قد تحتاج إلى العلاج.

وفي حال لم يتحسن الطفل بعد 3 أيام وزيادة حالته سوءًا، قد يكون الطفل مصابًا بالتهاب الحلق أو التهاب الجيوب الأنفية أو التهاب الشعب الهوائية أو الالتهاب الرئوي.

إذا استمرت الأعراض لأكثر من أسبوع ولاحظت ظهورها على الطفل في نفس الوقت من كل سنة أو حدوث الأعراض بالتزامن مع تعرض طفلك للغبار أو الحيوانات أو حبوب اللقاح، قد تكون الحساسية هي السبب وليس نزلة برد.

من قبل د. شهد نجار - الخميس ، 16 سبتمبر 2021