أطعمة لتطوير دماغ الطفل

هناك العديد من الأنظمة الغذائية الرائعة التي تساهم في تطوير دماغ الأطفال، نتيجة احتوائها على العناصر الغذائية الضرورية الصديقة لصحة الدماغ.

أطعمة لتطوير دماغ الطفل

هل يحصل طفلك على الأطعمة الضرورية لتطوير دماغه؟ نقدم لك قائمة ببعض الأطعمة، التي  تزيد من تدفق الدم إلى المخ، وتغذي خلايا الدماغ، وتحميه من الجذور الحرة.

  1. الخضار الورقية

تعد الخضار الورقية الخضراء، مثل السبانخ واللفت، من الأطعمة الغنية بالفولات والفيتامينات، التي ترتبط بنمو المخ.

 قد يكره طفلك تناول هذه الخضار، لكن يجب عليك إيجاد طرق لتضمين وجبات طفلك بها. يمكنك إضافتها إلى العجة، أو

العصائر، أو المعجنات، أو البيتزا.

تسمح الخضار الورقية لدماغ طفلك في أداء وظيفته بالكامل، ويحسن المزاج، والقدرات على حل المشاكل، والحد من الضمور في الدماغ.

  1. الرمان

يعد الرمان مصدرًا مليء بالعديد من مضادات الأكسدة، المسؤولة عن الحفاظ على توازن الأكسجين في دماغ طفلك، وأداء  وظائف الدماغ الصحية.

 كما أنه يحمي الدماغ من تلف الجذور الحرة. لذلك فإن شرب عصير الرمان يوميًا، يمكن أن يحسن قدرات طفلك على التعلم والتعلم.

  1. البيض

يعد البيض مصدرًا غنيًا بالبروتين، كما يحتوي على كميات جيدة من الكولين، وهي مادة مغذية ضرورية لتطور ونمو الدماغ بشكل سليم. 

يمكنك تضمين وجبات طفلك اليومي بالبيض المسلوق، أو المقلي، أو إضافته إلى السلطات.

  1. التفاح

ينبغي عليك إضافة التفاح إلى نظام طفلك الغذائي، للحفاظ على سلامة دماغه على المدى الطويل، ولمنع إصابته بالأمراض المرتبطة بالدماغ مع تقدم العمر. 

يمكنك طهي التفاح مع قشرته، ثم هرسه، وإطعامه لطفلك عند بلوغه الشهر السادس. 

عندما ينهي طفلك عامه الأول، قم بتقديم تفاحة كاملة  له، بعد تقطيعها إلى قطع صغيرة، وإزالة القشرة لتقليل خطر الاختناق. 

  1. الموز

قد يكون الموز غذاءً رئيسياً لتعزيز الدماغ، فهو يوفر جرعة كبيرة من الفيتامينات B6 و C، وكلاهما قد يعززان من صحة الدماغ. كما أنه مصدرًا  غنيًا بالبوتاسيوم والمنغنيز والألياف.

أظهرت الدراسات أن تناول الموز، من شأنه أن يساعد الطلاب على التعلم بكفاءة أكبر، وتحسين نتائج الامتحانات.

الموز هي واحدة من الأطعمة الأكثر ملاءمة للوجبات الخفيفة حولها. يجعل إضافة كبيرة إلى اللبن والحبوب والعصائر. ويمكنك استخدامها بدلاً من السكر في الخبز والطهي.

  1. الأفوكادو 

تعتبر الأفوكادو من الأطعمة الغنية بالدهون الصحية، التي تساهم في توازن مستويات السكر في الدم عند أطفالك. 

كما أنه يحتوي على حمض الفوليك وفيتامين ك، اللذان يعملان كمعززات طبيعية للذاكرة والتركيز، ويساعدان في تحسين الوظيفة المعرفية للدماغ.

يمكنك هرس ثمرة الأفوكادو، وإضافة ملعقة صغيرة من العسل، وملعقة صغيرة من زبدة الفول السوداني إليها،  وتقديمها فوق الخبز المحمص.

  1. سمك السلمون

يحتوي سمك السلمون على أحماض أوميغا 3 الدهنية، التي تساعد في التعلم، وتعزز الذكاء اللفظي، وتحسن الذاكرة والمزاج والاضطرابات النفسية. 

من قبل سلام عمر - السبت ، 29 فبراير 2020