‏استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال: ما هي الإجراءات اللازمة

يشعر الأهل بالقلق عند ارتفاع درجة حرارة لدى أطفالهم ولكن ماذا لو ‏استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال كيف لهم أن يتصرفوا كل هذا وأكثر سيتم طرحه في هذا المقال.

‏استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال: ما هي الإجراءات اللازمة

عادة ما تكون درجة الحرارة المرتفعة علامة توضح أن جسم الطفل يحاول أن يحارب الأجسام المسببة للأمراض

يصاب بعض الأطفال والرضع بارتفاع في درجة الحرارة لأسباب كثيرة. ولكن يجب السيطرة عليها كي يختفي هذا الارتفاع بسرعة كبيرة لأنه قد يسبب مشاكل كثيرة ولكن ماذا ‏استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال؟ وما هي الإجراءات اللازمة؟

استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

في حال استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال عليكِ أن تنتبهي لعمر طفلك لأنه في حال كان عمر طفلك أقل من شهر واحد وكان يعاني من استمرار في ارتفاع درجة الحرارة، فعليكِ فورًا الاتصال بالطبيب المختص الخاص بطفلك، ولكن في حال للأطفال الأكبر سنًا ، جربي هذه النصائح:

  1. اغسلي الطفل بالماء الفاتر،. وعليكِ دائمًا أن تتحققي من درجة حرارة الماء باختبارها على معصم اليد قبل وضعها على جسم طفلك.
  2. وضع طبقات خفيفة من ملابس على جسم طفلك.
  3. إعطاء الطفل ما يكفي من السوائل تجنبًا لحصول الجفاف معه. يجب أن تكون هذه السوائل من حليب الأم أو الحليب الصناعي أو محلول الإلكتروليت أو الماء العادي، وهذا يرجع لعمر الطفل. لذا سؤال طبيب الطفل المختص عن الإرشادات يسهل هذه العملية.
  4. إذا كان عمر الطفل أكبر من 6 أشهر، بالإمكان إعطاء طفلك إما أسيتامينوفين الخاص للأطفال أو إيبوبروفين الخاص للأطفال.
  5. لا يجب اعطِاء الأطفال الأسبرين أبدًا لخطر الإصابة بحالة خطيرة تسمى متلازمة راي.
  6.  لا يجب اعطِاء الطفل الذي يقل عمره عن 6 أشهر أي أدوية تحتوي على الإيبوبروفين.
  7.  في حال استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال فاتصل بطبيب المختص لأخذ المشورة.

التحقق من دقة قياس درجة الحرارة

إذا كنت تستخدمين ميزان الحرارة الرقمي في منطقة الإبط طفلك واتبعتي التعليمات التي ذكرتها الشركة عن طريقة استخدامه، فمن احتمالية كبيرة أن تحصلي على قراءة دقيقة.

هناك بعض الأشياء التي يمكن أن تغير دقة القراءة قليلاً مثل ، في حال كان طفلك:

  • ملفوف بإحكام في بطانية.
  • متواجد بغرفة دافئة جدًا.
  • لديه فرط بالحركة أو يتحرك بشكل كبير ويمتلك طاقة.
  • الإمساك بوعاء دافئ.
  • يرتدي الكثير من الملابس.
  • خضع للاستحمام في هذه الحالة إ، اتركيه يبرد لبضع دقائق، لكن لا تدعيه يرجف، ثم قيسي درجة حرارته مرة أخرى لمعرفة ما إذا كان هناك أي تغيير.

أدوية الحمى الآمنة للأطفال

في  في حال استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال يمكن استعمال الأدوية الخافضة للحرارة، وهناك نوعان من أدوية الحمى آمنان للأطفال:

  • أسيتامينوفين: هو الدواء الوحيد الخافض للحمى المعتمد للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أشهر.

  • إيبوبروفين: يتمتع إيبوبروفين ببعض المزايا مقارنة بالأسيتامينوفين لللأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 6 أشهر من هذه المزايا أنه:

    • تستمر فعاليته ما بين ست وثماني ساعات.
    • قد يقلل التورم الناتج عن التسنين والتهابات الأذن لامتلاكه خصائص مضادة للالتهابات.
    • قد يكون للأطفال الذين يعانون من الربو أو الصفير المتكرر الخيار الأفضل.

قد تكون الحمى مخيفة عند استمرارها عند طفلك، ولكن يجب أن يبقى ببالك أنها علامة على صحة الجهاز المناعي الخاص بطفلك.

من قبل مريم هارون - الثلاثاء 18 آب 2020
آخر تعديل - الاثنين 8 شباط 2021