أسباب استفراغ الطفل الرضيع ماء

ما هي أسباب استفراغ الطفل الرضيع ماء؟ هل يجب زيارة الطبيب على الفور؟ تعرف على الإجابات من خلال هذا المقال.

أسباب استفراغ الطفل الرضيع ماء

يواجه العديد من الاباء استفراغ الطفل الرضيع ماء، وليس من الضرورة أن يكون ماء بل قد يكون سائل شفاف، فما هي أسباب استفراغ الطفل الرضيع ماء هذا ما سنقوم بالحديث حول تفاصيله بشكل أكبر في هذا المقال:

ما هي أسباب استفراغ الطفل الرضيع ماء؟

هناك عدد من الأسباب التي تؤدي إلى استفراغ الطفل الرضيع ماء، مثل:

1. البصق (spitting up)

يحدث استفراغ الطفل الرضيع ماء بشكل متكرر خلال أول ثلاثة أشهر من ولادته، وذلك قد يعزى لضعف العضلة التي تربط بين المريء والمعدة، مما قد يؤدي إلى ارتجاع مكونات المعدة التي تظهر غالبًا عند تجشؤ الطفل الرضيع بعد الانتهاء من الرضاعة سواء كانت طبيعية أو صناعية. 

2. القيء

تعد أول ثلاثة أشهر من حياة الطفل الرضيع هي الأصعب، حيث يتم تعلم العديد من الأمور، منها: كمية الحليب المناسبة له بالإضافة إلى الهضم، لذلك قد ترى استفراغ الطفل الرضيع ماء خلال هذه الفترة.

ويختلف الاستفراغ عن البصق بالية القيء، حيث تنقبض عضلات المعدة بشكل قوي لتؤدي إلى الاستفراغ على عكس البصق الذي يعد ضعف العضلات هو سببه.

3. التسنين

يعد التسنين من أسباب استفراغ الطفل الرضيع ماء أيضًا، حيث يبدأ غالبًا التسنين ما بين الشهر الرابع إلى السابع من عمر الطفل، ويرافقه خروج اللعاب بشكل كبير بالإضافة إلى استفراغ الماء وربما الحليب في بعض الأحيان.

لا يمكن السيطرة على هذا إنما يمكن التخفيف من هذه الأعراض من خلال ارتداء الطفل المريلة، أو إعطاؤه حلقة مطاطية باردة للعض عليها.

أما إذا ظهرت أعراض أخرى عدا عن استفراغ ماء فيجب مراجعة الطبيب على الفور، إذ قد يتعلق الأمر بمرض الطفل.

4. المرض

يصاب الطفل ببعض الأمراض، مثل: البرد والتي قد تؤدي إلى استفراغ الطفل الرضيع ماء، وغالبًا ما يصاحب استفراغ الرضيع للماء إسهال وارتفاع في درجة الحرارة، وهذا يعد دليل على خروج الأجسام المسببة للمرض من الجسم.

بجميع الأحوال يجب الاتصال على الفور بالطبيب إذا استمر الاستفراغ وارتفاع درجة الحرارة لأكثر من 5 أيام.

5. الارتداد المريئي

يشكل الارتداد المريئي مشكلة لدى ثلثي الأطفال الرضع ويصاحبه استفراغ الطفل الرضيع ماء، لا تشكل مثل هذه المشكلة داعي للقلق إلا في الحالات التي لا يكتسب فيها الطفل للوزن.

قد ينصحك الطبيب بتغيير نوع الحليب الصناعي، أو قطع منتجات الألبان في حالات الرضاعة الطبيعية، كما قد يقوم الطبيب بصرف بعض الأدوية أو إجراء عملية جراحية.

6. تضيق البواب (Pyloric stenosis)

يعد تضيق البواب من الأمراض نادرة الحدوث والتي تتمثل بتضيق العضلة الواصلة بين المعدة والأمعاء الدقيقة، مما يمنع مرور الحليب من المعدة إلى الأمعاء، وكردة فعل طبيعية من المعدة تقوم عضلاتها بالانقباض بصورة قوية لإخراج الحليب خارجًا، ولذلك قد تكون السبب في استفراغ الطفل الرضيع ماء أو مخرجات الحليب.

تبدأ مثل هذه المشكلة في الظهور أول أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من عمر الطفل، ويتم علاجها جراحيًا، ويعد علاجها ضروري إذ إن إهمال العلاج قد يؤدي إلى جفاف الطفل. 

هل يمكن حل مشكلة استفراغ الطفل ماء من خلال الماء نفسه؟

قد تعتقد بعض السيدات أن شرب الطفل الرضيع للماء قد يوفر العلاج له؛ وذلك لأنه يستفرغ ماء إذًا فهو بحاجة إلى تعويضه، في الحقيقة أن هذا اعتقاد خاطئ حيث أن الطفل الرضيع ولغاية 6 أشهر لا يجوز له شرب الماء؛ وذلك لأن حجم معدته لا تتجاوز حجم حبة الجوز لذا قد يؤدي ذلك إلى الشبع واستغنائه عن الحليب.

بالإضافة إلى أن شرب الماء أثناء هذه الفترة قد يؤدي إلى خفض بعض المعادن في جسمه، مثل: الصوديوم. 

متى يجب زيارة الطبيب؟

بالرغم أن مسألة استفراغ الطفل الرضيع ماء قد تبدو بسيطة إلا أن هناك بعض الأعراض التي على إثرها يجب مراجعة الطبيب، مثل:

من قبل د. ملاك ملكاوي - الاثنين ، 22 نوفمبر 2021